Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
تابعونا علي قناة اليوتيوب 400+ فيديو حتي الان **** تابعونا علي صفحات التواصل الاجتماعي ***** تفاصيل العضوية في المجموعة داخل الموقع **** استخدم خانة البحث لمعرفة ما تريد بسرعة

مستشار “جولدا مائير”: “السادات” ضلل المخابرات الإسرائيلية فلم تتوقع الحرب

 

 

السادات


كشف أرشيف الجيش الإسرائيلي عن شهادات عدد من القيادات السياسية والعسكرية خلال تحقيقات لجنة “أجرانات” التي تم تشكيلها عقب حرب أكتوبر للتحقيق في أسباب هزيمة إسرائيل.

وقال مستشار رئيسة الوزراء الإسرائيلية “جولدا مائير” للشئون السياسية “مردخاي جازيت” في شهادته أمام لجنة “أجرانات” بأن خطة الرئيس المصري “أنور السادات” الخداعية كانت سببا رئيسيا في تضليل تقيمات الاستخبارات العسكرية.

وأضاف “جازيت” بأن الرئيس الراحل “أنور السادات” أوصل تل أبيب رسائل واهمة بأن مصر مستعدة للتوصل لتسوية سلمية فيما يخص سيناء، موضحا أن هذه الخطة ضللت الاستخبارات العسكرية في تقيمها للموقف المصري من خوض حرب ضد إسرائيل.

وأوضح موقع “ذا بوست” العبري في تقرير له اليوم أن عددا من قيادات الاستخبارات العسكرية وقت حرب أكتوبر أكدوا للجنة “أجرانات” بأنه تم إلغاء حالة التأهب بالجيش الإسرائيلي قبل يومين فقط من اندلاع الحرب، فضلا عن وجود حالة من عدم الانضباط سادت صفوف الجيش.

وأشار رئيس هيئة العاملين بالجيش الإسرائيلي خلال حرب أكتوبر اللواء “هرتسل شافير” بأن حالة عدم الانضباط التي سادت الجيش قبيل حرب 1973 نتجت عن الرتابة وطول الأمد، بجانب أنه لم تكن تلوح أي مخاطر في الأفق تهدد الجيش الإسرائيلي.

قائد الوحدة 7 بهضبة الجولان خلال الحرب العميد “أفيجدور بن جال” صرح خلال شهادته أمام اللجنة بأن هناك كانت أزمة ثقة في قيادات الجيش الإسرائيلي أثناء تلك الفترة على الرغم من أنه الجيش الذي حارب عام 1967.

وأكد “بن جال” أيضا أن خطأ التقيمات الإسرائيلية حينها بأنه لن تقدم مصر وسوريا على مهاجمة إسرائيل، معتبرا أن هذا الأمر هو الذي تسبب في حالة عدم الانضباط التي سادت بالجيش خلال هذه الفترة.

 

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech