Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
مؤسسة مورخين مصر للثقافه ( المجموعة 73 مؤرخين ) المشهره برقم 10257 لسنه 2016 **** تم فتح باب العضوية للمجموعة - في يناير 2017 **** 13.5 مليون زيارة منذ 2013 - 25 مليون زيارة منذ 2009 **** نرحب بكم في مقر المجموعه بميدان حدائق القبه ***** **** ننتظر تعليقاتكم علي الموضوعات ولا تنس عمل لايك وشير لما يعجبكم علي تويتر وفيس بوك **** **** ****

توضيح موقف المجموعة 73 مؤرخين بخصوص تيران وصنافير

 
تعودنا خلال فترة عملنا ان نوثق عملنا بالحقائق والوثائق او شهادات الابطال من فمهم أنفسهم كمصدر رئيسي لمعلوماتنا التي ننشرها عليكم .
طمعا في مصداقية كاملة وبدون التحيز لاي طرف علي حساب طرف اخر الا صالح الوطن فقط بدون مزايدات .
ونضع امامكم هذا الموضوع لوقف مزايدات البعض علي موقفنا الصامت مؤقتا
ففي موقعنا الرسمي نشرنا دراسة للدكتورة هدي نظير دكتورة التاريخ وعضو الاكاديميه المصرية للتاريخ .عن الإجراءات المصرية ضد السفن الإسرائيلية فى قناة السويس وخليج العقبة قبل ثورة 1952 وتلك الدراسة منشورة في عام 2010
وتلك الدراسه تتفق مع اتجاه ان تيران وصنافير ليست مصرية .
وأيضا مع تنامي الحوار المجتمعي مؤخرا حول القضية نشرنا ما توصلنا له من معلومات خلال عام 2015 و 2016 أن تيران مصرية وستظل مصرية وان ما يحدث من اعاده ترسيم الحدود هي لدواعي أمن قومي لا نملك ان نختلف عليها
وتلك المقالة كتبها احمد زايد مؤسس المجموعة بناء علي ما توافر لنا من معلومات
 
المهم لدينا هنا أن نوضح لكم أن ما قدمته الحكومه المصرية من وثائق علي الرأي العام تختلف تماما عن شهادات الابطال الذين سجلنا معهم
وهذا الاختلاف والتباين في المواقف ظهر واضحا داخل مجلس النواب وعلي الفضائيات ...
لكننا في نفس الوقت نحن ضد ظاهره التخوين والعمالة والبيع التي تملئ جنبات الانترنت والتي تزامنت مع ظهور شخصيات مره اخري علي الساحه الاعلامية لاستغلال الموقف سياسيا او اعلاميا بغض النظر عن صالح الوطن
لذلك ومما نراه وتابعناه خلال الفترة الماضية وبناء علي ضبابية الموقف حتي الان وعدم وجود حقيقه مجرده يمكن الاستناد عليها تاريخيا والتي تلام عليها الحكومة ووسائل الاعلام الرسمية التي من المفترض أن تسوق لهذه القضية بشكل شفاف وواضح يحافظ علي تماسك الوطن والمواطنين .
فأننا لا نملك من الحقائق والوثائق ما يمكن أن نقول من خلالة أن تيران وصنافير غير مصرية .
وربما نستن سنة حسنة بأن نقول اننا لا نعرف الحقيقة وننتظر حتي ظهور وثائق مؤكده يمكن أن نبني موقفنا عليها .
وفي نفس الوقت نؤكد علي ثقتنا الكاملة والغير قابله للتشكيك في قواتنا المسلحه وقيادتها ووطنتيها ، وثقتنا في انها تعمل لصالح الوطن .

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech