Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
مؤسسة مورخين مصر للثقافه ( المجموعة 73 مؤرخين ) المشهره برقم 10257 لسنه 2016 **** تم فتح باب العضوية للمجموعة - في يناير 2017 **** 13.5 مليون زيارة منذ 2013 - 25 مليون زيارة منذ 2009 **** نرحب بكم في مقر المجموعه بميدان حدائق القبه ***** **** ننتظر تعليقاتكم علي الموضوعات ولا تنس عمل لايك وشير لما يعجبكم علي تويتر وفيس بوك **** **** ****

أسرار وخفايا الغواصات المصرية الجديدة

 

 

إعداد  : احمد رجب

القسم البحري

 

وحدة الدراسات العسكرية

المجموعة 73 مؤرخين

- تُعد الـ Type 209 إمتداد طبيعي لتاريخ ألماني عريق إمتد لسنوات طويلة في مجال صناعة الغواصات و هي واحدة من أفضل غواصات الديزل علي مستوي العالم و أكثرهم إنتشاراً و مبيعاً ، تميزت إصداراتها المختلفه بالإعتمادية و الموثوقية و المتانة و الأداء العالي و هو ما جعلها محل إختيار العديد من بحريات العالم ،

- تعاقدت القوات البحرية المصرية علي 4 غواصات من الفئة 1400 Mod التي تعتبر أحدث نسخ غواصات التايب 209 ، تم تدشين الغواصة المصرية الأولي ذات الرمز S-41 و الرقم التسلسي 861 في 10 / 12 / 2015 بأحواض مدينه Kiel كيل الألمانية و تم تسليمها و رفع العلم المصري عليها مع تدشين الغواصة الثانية ذات الرمز S-42 في 12 / 12 / 2016 و ستحمل الغواصات الباقية الأخري الرموز S-43 و S-44 ،

- عرضت ألمانيا تزويد مصر بغواصتين إضافيتين لم يُكشف عن نوعهم ، فربما من طراز تايب 209 أو إصدار أخر وذلك خلال زيارة وزير الإقتصاد الألماني لمصر في منتصف أبريل من العام 2016 .

- تمتلك إسرائيل نسخة خاصة مُشتقة من الغواصة Type-209 تُعرف بـ 1Dolphin  وهي مزودة بصواريخ كروز إسرائيلية الصنع قادرة علي حمل رؤوس تقليدية أو نووية ، هذا و تمتلك إسرائيل أيضاً الغواصة Dolphin 2 المُشتقة هي الأخري من الغواصة الألمانية Type-214 .

- تتميز ببصمتها الصوتية المنخفضة للغاية و التي تصعب مهمة كشفها من أنظمه الرصد المعادية و منظومتها الإلكترونية المتطورة و تسليحها القوي المتمثل في صواريخ الهاربون الأمريكية و الطوربيدات الثقيلة خلاف الألغام البحرية .

- عملية البناء تمت في أحواض بناء شركة ThyssenKrupp Marine Systems (TKMS)  الألمانية الرائدة في مجال الصناعات البحرية .

- المهام :

1 - ضرب السفن و الغواصات .

2 - إمكانية ضرب الأهداف البرية الساحلية  .

3 - كشف و زرع الألغام البحرية .

4 - العمليات الخاصة .

5 - جمع المعلومات الإستخباراتية .

6 - الدعم الإستراتيجي للقوات في البحار و المحيطات .

7 - مُرافقة و حماية حاملات الطائرات المقاتلة و حاملات الطائرات المروحية .

- الدفع :

- منظومه دفع ديزل كهربائية Diesel Electric علي النحو التالي :

- أولاً : مكونات منظومة الدفع :

- 4 محركات ديزل طراز MTU-396 12V تولّد قوة دفع تقدر بـ 3755  حصان من إنتاج شركة MTU Friedrichshafen GmbHالألمانية التابعة لشركة Rolls-Royce البريطانية .

- 4 محركات كهربائية تبادلية  Electric Alternators و يُمكن تشغيل جميعها معاً أو جزء منها و هي من إنتاج شركة Siemens الألمانية .

-  محرك كهربائي Electric Motor يولد قوة دفع تقدر بحوالي 5000 حصان من إنتاج شركة Siemens الألمانية .

- ثانياً : طبيعة عمل منظومة الدفع :

- تعمل محركات الديزل علي تشغيل المراوح الدافعة / الرفاصات و شحن بطاريات الغواصة الخاصة بتشغيل المحركات الكهربائية  حيث يمكن للغواصة تشغيل نظام الدفع بالديزل أو نظام الدفع الكهربائي حسب رغبة المشغل و يتميز نظام الدفع الكهربائي بصمته  و هدوئه الأكثر من نظيره الديزل و لكنه في المقابل يمتلك مدي قصير مقارنة بنظام الديزل سالف الذكر .

- تعمل محركات الديزل علي الأغلب عند إبحار الغواصة علي سطح المياة  للأسباب الأتية :

1- صوتها المُرتفع و الذي يجعلها غير مناسبة للعمل في وضع الغوص و هو مايعرضها للكشف إلا إذا كانت في بيئة أمنة أو غير معادية فيمكن هنا تشغيل محركات الديزل في الأعماق .

2- شحن بطاريات الكهرباء التي تمد الغواصة بالطاقة و أيضاً شحن بطاريات الكهرباء الخاصة بالمحركات الكهربائية فتحتاج هذه العملية لنسبة كافية من الهواء لتسهيل عملية إحتراق الوقود .

- تعمل الغواصة تحت المياة دائماً بإستخدام المحركات الكهربائية و ذلك لبصمتها الصوتية المُنخفضة و التي تُصعب عملية كشفها من السونارات المعادية .

- المواصفات العامة :

- الطول : 62 متراً .

- العرض : 6.2 متراً .

- الإزاحة علي السطح : 1450 طناً .

- الإرتفاع الكامل بالبرج : 12.5 متراً .

- السرعة القصوي في وضع الغوص :  حوالي 40 كلم / ساعة .

- السرعة القصوي عالسطح : حوالي 20 كلم / ساعة .

- المدي الكامل عالسطح أو عالسطح و الغوص معاً : حوالي 15 ألف كلم .

- المدي غاطسة : غير معلوم علي وجة الدقة ولكنه في حدود الـ 700 / 800 كلم .

- عمق الغوص : لم تُعلن الشركة المُصنعة عمق الغوص ولكن أغلب المصادر تشير إلي إنه يقدربحوالي 250 / 300 متراً كما أشارت مصادر أخري إلي أنه يصل إلي 500 متراً .

- الطاقم : 30 فرداً .

- البقائية : حوالي 50 يوماً .

- نظام إداره المعارك :

- لم تُعلن الشركة المُصنعة نوع نظام إدارة المعارك العامل علي الغواصة ولكنه علي أي حال إما طراز ISUS-90 أو ISUS-100 و يتكون من نظام معالجه البيانات و أنظمه المراقبه و توجيه الأسلحة و أنظمة الملاحة ومجموعة متكاملة من أنظمة الإستشعار و يتولي إدارة جميع ما سبق و إتخاذ قرار الرد السريع علي الأخطار و العدائيات المختلفة  وهو من إنتاج شركة Atlas Elektronik الألمانية .

- الرادار :

- رادار طراز Phoenix و يمتلك المواصفات الأتية :

- المصنع : شركه Thales الفرنسية .

- التصنيف : متعدد الوظائف ، كشف و تتبع الأهداف الجوية و السطحية و دعم عملية توجيه الصواريخ .

- نطاق التردد : L band.

- طاقة الرادار : من [1] ميجا وات إلي [1] وات .

- نمط الكشف : يعمل بنمط إصدار الإنبعاثات شديدة الإنخفاض  لتجنب الرصد من أنظمة الدعم / الإستخبار الإلكتروني المعادية  Low Probability of Intercept LPI و هو نمط مبني على تقنية الموجة المُستمرة مُعدلة التردد Frequency Modulated Continuous Wave (FMCW) و التي تمنح الرادار قدرة رصد الهدف المعادي دون التعرض للرصد المضاد Seeing, With Out Being Seen و ذلك بإستخدام طاقة شديدة الإنخفاض Extreme Low Power .

- مدي هوائي الموجة المُستمرة مُعدلة التردد FMCW : 44.4 كلم .

- السونارات :

- حزمة سونارات متكاملة Integrated Sonar Suite طراز CSU-90 المعروفة أيضاً بـ DBQS-40FTC تعمل علي نطاق واسع من الترددات بنمط كشف إيجابي و سلبي Active And Passive Detection يمنحها قدرة كشف مختلف الأهداف البحرية المعادية من غواصات و سفن و طوربيدات و ألغام بحرية في نطاق المياة الساحلية Littoral Waters و المياة العميقة Deep Waters وهي مُثبتة في معظم أسطح الغواصة لتوفير قدرة كشف كاملة بزاوية 360 درجة ،

- أولاُ : أنماط عمل حزمة السونارات :

1- نمط الكشف الإيجابي :

- و تعتمد فيه علي إصدار النبضات الصوتية فتصطدم بالهدف المعادي ثم يتم إستقبال أصداء الأصوات المرتدة و تحديد  مداها و إتجاهها و سرعتها و بالتالي موقعها ،

2- نمط الكشف السلبي :

- و هو نمط هاديء / صامت لا يصدر عنه أية إنبعاثات حيث يعتمد علي رصد الموجات الصوتية المنبعثة من الأهداف المعادية بواسطة مستشعرات عالية الدقة و الحساسية و عليها يتم تحديد مدي و إتجاه و سرعة الأهداف المعادية وبالتالي تحديد موقعها .

- ثانياً : مكونات حزمة السونارات :

- سونار من النوع (Own Noise Analyses Hydrophone (ONA HYD مُثبت في أعلي مُقدمة الغواصة أمام البرج مخصص لقياس الأصوات و الإنبعاثات الضوضائية الخاصة بالغواصة نفسها و يوفر للطاقم العلم الكامل ببصمة الغواصة الصوتية أثناء العمليات .

- سونار من النوع Cylindrical Array Sonar (CAS) مُثبت في مُقدمة الغواصة ويعمل علي كشف الأهداف المُعادية بنمط سلبي .

- سونار من النوع Active Operating Sonar (AOS) مُثبت في مقدمة البرج و يعمل علي كشف الأهداف المُعادية بنمط إيجابي .

- 2 سونار من النوع Expanded Flank Array Sonar (EFAS)  مُثبت في أسفل جانبي الغواصة و يعمل علي كشف الأهداف المُعادية وتحديد المسافات بنمط سلبي .

- سونارمن النوع (PRS)Passive Ranging Sonar مُثبت في أعلي مُقدمة الغواصة ويعمل علي كشف الأهداف المُعادية وتحديد المسافات بنمط سلبي .

- سونار من النوع  Cylindrical Intercept Array (CIA) مُثبت في مؤخرة برج الغواصة و يعمل بنمط كشف سلبي وهو مخصص لإعتراض / كشف الإنبعاثات الصوتية القادمة من الأهداف المُعادية .

- سونار من النوع (  Towed Array Sonar (TASمُثبت في أعلي مؤخرة الغواصة وهو سونار مجرور يتم إنزالة من أسفل مؤخرة الغواصة لكشف الأهداف المُعادية المختلفة .

- سونار من النوع Mine Avoidance Sonar (MAS) مُثبت في مُقدمة الغواصة مخصص لكشف الألغام البحريه المُعادية لتفادي الإصطدام بها .

- مُنظار الأفق Periscope :

-مُنظارPeriscope طراز SERO 400 مثبت في حامل ببرج الغواصة قابل للخروج و الدخول في البرج من إنتاج شركة Carl Zeiss الألمانية سابقاً Cassidian Optronics  حالياً التابعة لـ Airbus Group  الأوروبية المتعددة الجنسيات مخصص للمُراقبة و رصد و تتبع الأهداف السطحية و الجوية المعادية ، النظام قادر علي توفير البيانات الفيديوية في وضح النهار و أيضاً الليل و يتم التحكم فية ألياً عن بعد بواسطة لوحات المفاتيح ، يبلغ طوله 11 متر و قُطره 190 مم و مُزود بالأتي :

- كاميرا تليفزيونية عالية الدقة ملونة أو أبيض و أسود High Resolution Colour or Black/White TV Camera .

- كاميرا ذات المستوي الضوئي المنخفض Low Light Level TV Camera .

- كاميرا رقمية هادئة عالية الدقة High Resolution Digital Still Camera .

- يُمكن تزويده بنظام تحديد المسافات بالليزر Laser Range Finder يبلغ مداه من 366 متر إلي 9144 متر .

- نظام الصاري البصري Optronics Mast System :

- نظام طراز OMS 100 مثبت في حامل ببرج الغواصة قابل للخروج و الدخول في البرج و هو نظام مُراقبة مخصص لكشف الأهداف السطحية و الجوية المعادية يعمل مع منظار الأفق سالف الذكر و يتكون من الأتي :

- كاميرا عالية الدقة من النوع Colour HDTV Camera .

- كاميرا حرارية من الجيل الثالث الحديث Third Generation Thermal Imager .

- يُمكن تزويده بنظام تحديد المسافات بالليزر Eyesafe Laser Range Finder .

- أنظمة الدعم الإلكتروني / الحرب الإلكترونية :

- نظام الدعم الإكتروني ESM من طراز UME-150ويعمل علي إعتراض إشارات الرادارات والأنظمة اللاسلكية المعادية وتصنيفها وتحديد موقعها وخطورتها ، النظام قادرعلي إستقبال أكثر من 500 إشارة في وقت واحد و يبلغ مداه من 2 إلي 18 جيجا هرتز كما يمكن تزويده بمستقبل يبلغ مداه من 18 إلي 40 جيجا هرتز أو 1 إلي 12 جيجا هرتز و هو من إنتاج شركة SAAB السويدية .

- نظام الدعم الإلكتروني طراز UME-50 وهو إما ESM-Rالذي يعمل علي إعتراض إشارات الرادارات المعادية وتصنيفها وتحديد موقعها وخطورتها أو RWR للتحذير من موجات الرادارت المُعادية وهو أيضاً من إنتاج شركة SAAB السويدية .

- الأنظمة الدفاعية المضادة للطوربيدات :

- نظام دفاعي من النوع Torpedo Countermeasures System الذي يعمل علي إطلاق الشراك الخداعية المضللة للطوربيدات المعادية Decoys و التي تقومبخلق عدة بصمات / مؤثرات صوتية مزيفة مشابهة و أعلي من بصمة الغواصة تجذب الطوربيدات المعادية ناحيتها بعيداً عن الغواصة فتظل الطوربيدات تهاجم هذه البصمات المُزيفة حتي يتم إستنزاف كامل طاقتها.

- يمكن تزويد الغواصة بالطوربيد Sea Spider من إنتاج شركة Atlas Elektronik  الألمانية و هو طوربيد مضاد للطوربيدات صمم لحماية الغواصات و السفن من هجمات الطوربيدات المعادية ، يستخدم نمط القتل الصعب Hard Kill Mode و هو الإصطدام المباشر في الطوربيد المعادي و يختلف بذلك عن أنظمه القتل السهل و التي تستخدم الأنظمة المضللة للطوربيدات Decoys .

- أنظمة التحكم في النيران :

- يدعم رادار الغواصة    Phoenixعملية  توجيه صواريخ الهاربون المضادة للسفن .

- تعمل منظومة السونارات CSU-90 علي توجيه الطوربيدات .

- يعمل المُنظار Periscope و نظام الصاري البصري OMS علي تغذية نظام إدارة معارك الغواصة ببيانات الأهداف السطحية و الجوية المعادية لإتخاذ القرار المناسب تجاهها .

- أنماط توجيه الأسلحة :

- أولاً : في حالة إستهداف السفن بالصواريخ :

- تعمل صواريخ الهاربون بنمط التوجيه بالقصور الذاتي في المرحلة الأولي ثم التوجيه المستقل في المرحلة الثانية بإستخدام الباحث الراداري الخاص بالصاروخ حتي الإصابة و تُعد المرحلة الأولي ( القصور الذاتي ) هي الأساس المبني علية عملية إستهداف السفينة حيث تعتمد علي إستلام بيانات و إحداثيات الهدف المعادي و بناء علي ذلك يتم تزويد الصاروخ بهذه البيانات ، هذا و يتم إستلام الإحداثيات سالفة الذكر بإستخدام [5] وسائل علي النحو التالي :

1- منظومة الدعم الإلكتروني ESM :

- تستخدم هذه المنظومة في حالة تشغيل السفينة المعادية لرادارها حيث تعمل علي كشف و إعتراض إشارات الرادارات المعادية و تحليلها و تحديد موقعها و إتجاهها و خطورتها و علي ذلك يتخذ قائد الغواصة القرار بإستهداف السفينة فيتم تزويد الصاروخ بالبيانات سالفة الذكر لينطلق بإتجاه الهدف ، هذه الفرضية تتيح إستخدام الصاروخ لأقصي مدي ممكن فكلما كانت إنباعاثات الرادارات المعادية مرتفعة كلما زاد مدي كشفها و علي ذلك يمكن إطلاق صاروخ الهاربون بإستخدام مداه الأقصي الذي يفوق الـ 124 كلم ، تستطيع المنظومة أيضاً رصد الإشارات اللاسلكية الخاصة بالأهداف المعادية و تحديد موقعها بدقة و عليها يتم أيضاً إستخدام صاروخ الهاربون لمهاجمة الأهداف المعادية ، هذا و تتطلب هذه المهمة أن تكون الغواصة قريبة من السطح حتي يُمكنها إخراج الحامل الخاص بالمنظومة من سطح المياه .

2- وسائل الرصد الخارجية :

- و تتمثل في الطائرات و السفن و الغواصات الصديقة أو أي وسيلة إستطلاع أخري بحرية أو أرضية قريبة من الهدف المعادي أو حتي قمر إصطناعي فيتم إرسال بيانات و إحداثيات الهدف المعادي من قبل أي من الوسائل السالف ذكرها و هذه الفرضية تتيح للغواصة إمكانية إستخدام المدي الأقصي لصاروخ الهاربون ، هذا و تتطلب هذه المهمة أن تكون الغواصة قريبة من السطح حتي يُمكنها إخراج الحامل الخاص بمنظومة الإتصالات من سطح المياة لإستقبال البيانات من الوسائل الخارجية المذكورة.

3- رادار الغواصة :

- و في هذه الحالة يتم رصد الهدف المعادي من مسافة تقديرية قد تصل إلي 40 كلم أو أكثر قليلاً و علية يتم تزويد الصاروخ بإحداثيات الهدف المعادي لينطلق بإتجاهه حتي يتم تشغيل الباحث الراداري الخاص بالصاروخ و إصابة الهدف ، هذا و تتطلب هذه المهمة أن تكون الغواصة قريبة من السطح حتي يُمكنها إخراج الحامل الخاص بالرادار من سطح المياة .

4- مُنظار الأفق و نظام الصاري البصري :

- و تعتمد هذه الأنظمة علي مُستشعرات و كاميرات الرصد البصري لكشف الأهداف المعادية و بناء علي ذلك يتم تزويد الصاروخ بإحداثيات هذه الأهداف لينطلق بإتجاهها بالطريقة السالف ذكرها و تتطلب هذه المهمة أيضاً أن تكون الغواصة قريبة من السطح حتي يُمكنها إخراج الحامل الخاص بالأنظمة المذكورة من سطح المياة .

5- السونارات :

- تقوم السونارات بكشف الأهداف المعادية من الأعماق ثم يتم تزويد الصاروخ بإحداثياتها لينطلق بإتجاهها بالطريقة السالف ذكرها ،

- ثانياً : في حالة إستهداف السفن و الغواصات بالطوربيدات :

1- مرحلة رصد السفن المعادية :

- و تعتمد الغواصات في هذه الحالة علي السونار بشكل رئيسي كما يُمكن الإعتماد علي الرادار أو مُنظار الأفق أو نظام الصاري البصري أو أنظمة الإستخبار الإلكتروني ESM أو الوسائل الخارجية السالف ذكرها إذا كانت الغواصة قريبة من السطح .

2- مرحلة رصد الغواصات المعادية :

- و تعتمد الغواصات هنا دائماً علي سوناراتها فقط إلا إذا صادف وجود الغواصة المعادية علي السطح ففي هذه الحالة يمكن رصدها بواسطة رادار الغواصة أو مُنظار الأفق أو نظام الصاري البصري أو أنظمة الدعم الإلكتروني ESM أو أي وسيلة خارجية أخري .

3- مرحلة مُهاجمة السفن و الغواصات المعادية :

- وتعتمد الغواصات هنا علي سوناراتها فقط و يتم توجيه معظم الطوربيدات الحديثة بإستخدام سلك الألياف البصرية و هو سلك متصل طرفه الأول بمؤخرة الطوربيد و طرفه الثاني بالغواصة نفسها و عن طريقه يتم تزويد الطوربيد خلال رحلته ببيانات و إحداثيات الهدف المعادي حتي الإصابة .

- ثالثاً : في حالة إستهداف الطائرات بالصواريخ إذا ما تم تزويد الغواصة بهذه القدرة مستقبلاً :

1- مرحلة رصد الأهداف الجوية :

- إذا كانت الغواصة قريبة من السطح فيُمكنها رصد الأهداف الجوية عن طريق الرادار أو مُنظار الأفق أو نظام الصاري البصري أو تحديد موقعها بواسطة أنظمة الإستخبار الإلكتروني ESM أما إذا كانت الغواصة في الأعماق فيمكنها كشف المروحيات المكافحة للغواصات عندما تقوم الأخيرة بإنزال السونارات للمياة و هنا يتمكن سونار الغواصة من تحديد موقع السونار المُعادي و تصنيفه علي إنه سونار خاص بطائرة بناء علي عمق عملة المُرتفع و تستطيع  الغواصة هنا رصد السونار المعادي فقط إذا كان يعمل بنمط كشف إيجابي . هذا ويُمكن للغواصة أيضاً بوجه عام إستشعار الإنبعاثات الصوتية للهدف الجوي المُعادي القريب بإستخدام سوناراتها السلبية .

2- مرحلة مُهاجمة الأهداف الجوية :

- في حال قررت الغواصة مُهاجمة الهدف الجوي المعادي و عدم الإنسحاب هنا يتم إطلاق صاروخ الـ IDAS الذي ينطلق بإتجاه الهدف مع تشغيل الباحث الحراري الخاص به و الكاميرا لتزويد الغواصة بصور الهدف المعادي حتي الإصابة .

- أنظمة الإتصالات :

- أنظمة اتصالات متكاملة تشمل أنظمة إتصالات بالأقمار الإصطناعية Satellite Communication Systems .

- التسليح :

- تمتلك الغواصة 8 أنابيب إطلاق عيار 533 مم مزودة بنظام تلقيم ألي للصواريخ و الطوربيدات و الإلغام البحرية من طراز Weapon Handling System من إنتاج شركة Thales الفرنسية ، و يمكن للغواصة إطلاق عدد 14 طوربيد و صاروخ و حوالي 20 لغم بحري من الأنواع الأتية :

- أولاً : الصواريخ :

- صاروخ UGM-84 Harpoon Block II المُطلق من الأعماق و الذي يمتلك المواصفات الأتية :

- المصنع : شركة بوينج Boeing الأمريكية .

  -التصنيف : صاروخ دون سرعة الصوت  Subsonic Missile.

- النوع : صاروخ مُكبسل يتم إطلاقة من الأعماق و ينفصل عن الكبسولة بعد خروجه من المياة ليُكمل رحلة طيرانه إلي هدفه .

-  المهام : صاروخ مضاد للسفن و الأهداف البرية الساحلية.

-  الطول : حوالي 4.6 متر .

-  العرض : حوالي 34 سم .

-  السرعة : 0.7 ماخ = 860 كلم / ساعة = 238.8 متر / ثانية  .

 - الدفع : محرك نفاث Air-Breathing Turbojet Engine   و معزز يعمل بالوقود الصلب Solid Propellant booster .

- وزن الصاروخ : 692 كجم .

 - نوع الرأس الحربي : خارقشديد الإنفجار.

 - وزن الرأس الحربي : 221 كجم .

- عمق الإطلاق : يُفضل إطلاق صاروخ الهاربون من عمق قريب للسطح حتي تستطيع الكبسولة الحاملة للطوربيد تحمل قوة الضغط  وعلية يمكن إطلاقه من عمق يقدر بحوالي 50 متراً أو أكثر .

 - نمط الطيران : يطير الصاروخ علي إرتفاع يقدر بـ 1800 متر في المرحلة الأولي ثم ينخفض ليعمل بنمط الطيران شديد الإنخفاض الملاصق لسطح البحر Sea Skimming علي إرتفاع يبلغ 2 إلي 5 متر فوق سطح البحر في المرحلة الأخيرة حتي الإصابة .

 - التوجيه : بالقصور الذاتيفي المرحلة الأولي ثم التوجيه المستقلعن طريق تفعيل الباحث الراداري النشط الخاص بالصاروخ   مع توجيه بالقمر الإصطناعيلضرب الأهداف البرية الساحلية  .

 - المدي : أكثر من 124 كلم .

___________________________

- يمكن تزويد الغواصة بالصاروخ الألماني IDAS  و هو صاروخ موجه مُطلق من الغواصات مُتعدد الوظائف مبني علي الصاروخ الشهير IRES-T  من إنتاج شركة Diehl الألمانية ، صمم لضرب الأهداف الجوية في المقام الاول وأيضاً لديه قدرة ضرب السفن و الأهداف البرية القريبة ، يتم إطلاقه من فتحات الطوربيد الأمامية و مع ذلك يعتبر الـ IDAS أول صاروخ موجه يطلق من الأعماق من دون كبسولة وقائية و هو ما يجعله صاروخ موفر في تكاليفة ،

- الـ IDAS مزود بباحث حراري و كاميرا للتصوير و الملاحة و التوجيه الذاتي ، و بفضل وصلة بيانات الألياف البصرية Fiber-Optic Data Link التي تنقل صور الأهداف بشكل مُستمر للغواصة يُمكن للمُشغل التحكم في جميع مراحل عمل الصاروخ منذ إطلاقه و لحظات خروجه من الماء و طيرانه ليستطيع تغيير مساره أو تصحيحه أو حتي إحباط المهمه و ذلك لضمان أقصي درجات من الفاعلية و الدقة في الأداء و يبلغ مداه 20 كلم .

- ثانياً : الطوربيدات :

- تتميز الغواصة بإمكانية تسليحها بأنواع عدة من الطوربيدات الغربية المتاحة للتصدير و التي يمكن إختيار أياً منها للعمل عليها و أبرزها الأتي :

- الطوربيد الألماني DM2A4

- الطوربيد الرئيسي للغواصة هو الألماني  DM2A4 الذي يُعرف أيضاً بأسم SeaHake mod 4 من إنتاج شركة Atlas Elektronik الألمانية و يُمكن إطلاقه من الغواصات أو السفن و يتم توجيهه بالسلك كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي و السلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد علي مسافة قريبة ،

- الطوربيد يحمل رأس حربي ثقيل شديد الإنفجار و تبلغ سرعته القصوي حوالي 90 كلم / ساعة ، هذا و لم تعلن الشركة المُصنعة مداه و لكن أشارت المصادر إلي أنه يصل لأكثر من 50 كلم .

هناك إصدار حديث ذو مدي موسع يحمل أسم SeaHake Mod 4 ER Extended Range  ، و هو أقوي طوربيد في العالم الأن و يمتلك نمطين توجيه علي النحو التالي   :

 - توجيه بالقمر الإصطناعي : حيث يمتلك الطوربيد أنظمة ملاحة و إتصالات بالقمر الإصطناعي تمنحه مدي يصل إلي 140 كلم علي سرعة قصوي تزيد عن 74 كلم / ساعة ،

- توجيه بالسلك : و يصل مداه في هذه الحالة إلي50 كلم .

-  الطوربيد الايطالي Black Shark :

-  يمكن تسليح الغواصة بالطوربيد Black Shark أو القرش الأسود من إنتاج شركة Whitehead Alenia Sistemi Subacquei (WASS)  الإيطالية  وهو طوربيد ثقيل من الجيل الجديد متعدد المهام يُطلق من الغواصات بشكل رئيسي و السفن ، صمم ليحل محل الطوربيد القديم A-184 بالبحرية الإيطالية  و يُمكنه العمل علي غواصات سكوربين الفرنسية وتايب 209 و 212 و 214 الالمانية ،

- الطوربيد يحمل رأس حربي ثقيل شديد الإنفجار وتبلغ سرعته القصوي حوالي 90 كلم / ساعة و يتم توجيهه بالسلك كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي و السلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد علي مسافة قريبة ، لم تعلن الشركة المُصنعة مدي الطوربيد و لكن أشارت المصادر إلي أنه يصل إلي 50 كلم .

-  الطوربيد الفرنسي F-21 :

-  يمكن تسليح الغواصة بالطوربيد F-21 من إنتاج شركة Thales الفرنسية  و هو طوربيد ثقيل مضاد للسفن و الغواصات صمم ليحل محل طوربيدات F-17 القديمة بالبحرية الفرنسية ،

- يحتفظ الطوربيد بصورة واضحة للهدف تمنحة قدرة تجاوز الشراك الخداعية المُعادية Decoys و تجنب الإصطدام بهدف أخر في حالة مهاجمة الهدف المعادي في بيئة مزدحمة و يتم توجيهه بالسلك كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي و السلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد علي مسافة قريبة ويصل الطوربيد لسرعته القصوي عند إقترابه من الهدف في المرحلة الأخيرة ،

- الطوربيد يحمل رأس حربي شديد الإنفجار و تبلغ سرعته القصوي حوالي 90 كلم / ساعة أما مداه فلم تُعلنه الشركة المُصنعة أيضاً و لكن أشارت المصادر إلي أنه يصل لأكثر من 50 كلم .

- ثالثاً : الألغام البحرية :

- قدرة حمل ألغام بحرية Naval Mines مضادة للسفن و الغواصات و نشرها علي الأعماق المختلفة سواء الألغام الغير قابلة للتحكم فيها Uncontrolled Mines أو الألغام الحديثة التي يمكن التحكم فيها عن بعد Remotely Operated و تشغيلها في الوقت المناسب ،

- قدرة التحكم المتاحة في الألغام الحديثة تستخدم في السماح للقوات الصديقة في عبور حقول الألغام و توفير أكبر قدر من الإنتقائية و ذلك بالتحكم في تفجير هدف بعينه بعكس فكرة التفجير العشوائي القديمة ،

- تستخدم الألغام البحرية لعرقلة تحركات القوات البحرية المعادية و خلق مناطق مؤمنة ضد العدائيات المختلفة  Safe Zones .

- رابعاً : القوات الخاصة :

- قدره حمل أفراد من القوات الخاصة / ضفادع بشرية للعمليات الخاصة Special Operations .

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech