Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
10 سنوات من العطاء 2008 - 2018 ***** لأن لوطننا تاريخ يستحق ان يروي ***** 10 سنوات من العطاء 2008 - 2018 ***** لأن لوطننا تاريخ يستحق أن يروي *****

وعاد البطل

 

 

 

 

كانت البداية إصابة تدريب قتالي ، أخرجته من الخدمة العسكرية كضابطا بلواء الوحدات الخاصة بالقوات البحرية  ، فأصبح بعدها بطلا دخل موسوعة جينس للأرقام القياسية في الغطس ......!!!

 و لكنها لم تكن الإصابة الوحيدة في مسيرة حياته ..... فبعدها تعرض لاصابة قاتلة تكاد لتخرجه من الحياة ، أقعدته علي كرسي متحرك بشلل رباعي .....و رغم ذلك لم تكن هذه النهاية ...، إذا فدعونا نذهب إلي حيث البداية !!!

" 10 يونيو 2015 "

الو ....السلام عليكم ...القبطان ولاء وائل عباس حافظ ، صاحب الرقم القياسي موسوعة جينيس في اطول فترة غطس في العالم .....

و انساب الحوار مع بطل القوات الخاصة الاسبق و بطل الغطس الجديد مسجلا تاريخ عائلته العريق بدءا بجده الضابط الطبيب الذي استطاع الهرب من الاسر في تل ابيب في نكبة 1948 و احد الضباط الاحرار ، مرور بوالده اللواء وائل "احد ابطال لواء الوحدات الخاثة "  و عمه القبطان وسام "احد ابطال المجموعة 39 قتال ، ابطال الشهيد ابراهيم الرفاعي " ،  و كلاهما من ابطال القوات الخاصه في حرب 67 ، الاستنزاف و حرب اكتوبر ....وصولا الي بطل الغطس الجديد الذي تحدي اصابته التي اخرجته من الخدمة نقيبا بوحدات الصاعقة البحرية ، ليتحول الي بطل عالمي جديد في الغطس و يدخل موسوعة جينيس رغم كونه نقيب بحري متقاعد طبيا لاصابة شديدة في التدريب القتالي !!

لقد سجل القبطان ولاء هذا الرقم بتحدي كبير ، فاكثر من 51 ساعة تحت الماء بالطبع عمل لا يقوي عليه اي محترف الا بطل زرع بداخله التحدي و العزيمة ، عزيمة رجال القوات الخاصة التي يتوارثونها جيل بعد جيل ، خاصة و انه احد الحاصلين علي فرقة "سيل تيم " احدي اقوي فرق القوات الخاصة علي مدي التاريخ !!!

و ظل ولاء البطل ذو الرقم القياسي ، الى ان فوجئنا بعدها بعدة اشهر "2017"  ان البطل علي شفا الموت ، بحادث سيارة اليم ، اصاب البطل اصابة شبه قاتله !!

لقد جعلت الاصابة من البطل الغواص ، مصابا لا يقوي علي تحريك ايا من اطرافه ..   قطع في الحبل الشوكي و شلل رباعي ....بالطبع  لأي انسان هي النهاية !!

كان الخبر مؤلما بحق لكل من عرف البطل ، و من لم يعرفه من قبل ... و جعلت الجميع لا يختلف انها النهاية ، و ظل ولاء شهورا يتلقي العلاج خارج و داخل مصر لهذه الاصابة القاتلة !!

لقد اصاب الحادث جسد ولاء بشدة ، شلل رباعي ،   استئصال للكلية ... لكنه لم يصيب  عزيمته بشىء يذكر! و يتحدي القبطان ولاء الشلل الرباعي اقسي الاصابات .... و ان كانت اطرافه قد عصت صاحبها و رفضت ان تتحرك ، فان عزيمة مقاتل القوات الخاصة الماضيه اطاعته ، و تحدت معه الاعاقة التامة ... و تعود بصاحبها الي حيث كان دائما ، و الي حيث اراد ان يكون ....الى تحت الماء !!!

و تحت اشراف فريق طبي و تدريبي ، يعود ولاء للتدريب علي الغطس بشكل عجيب ، ...  بل و ينفذ رقم قياسيا  جديد ، ليكون اول مصاب بالشلل الرباعي ينفذ غطسة تحت الماء تمتد الي ست ساعات ، بل و يتناول الطعام و الشراب تحت الماء كما كان يفعل قبل اصابته !!!

لقد عاد البطل ...و كانه يبعث رسالة امل لكل مصاب و كل مقاتل ، بل و كل انسان اقعدته الظروف عن حلم ما ، او عن انتصار ما ......عاد الي حيث مكانه غواصا عالميا ، و لكن عودة لا يقدر عليها الا بطل حقيقي ، و يالها من عودة تمس قلوب كل من يسمع بها ...و كأن قلوبنا مثل  الماء الذي عانق ولاء حين نزل اليه منفذا ذاك التحدي الاعظم رغم فداحة اصابته و شلل اطرافه ، ليرحب به قائلا ....مرحبا ايها القبطان ....مرحبا صديقي العزيز .... لقد عـــــــــاد البطل !!!!

دأحمد مختار حامد أبودهب

المجموعة 73 مؤرخين

7 يونيو 2018

22 رمضان 1439

رابط مقال ، الحوار مع البطل ولاء وائل عباس حافظ ، يونيو 2015

*عائلة البطولات...من حرب 48 الى موسوعة جينيس

https://goo.gl/4c1aCU

* ولاء حافظ يحقق رقما قياسيا جديدا رغم اصابته , و يتحدي الاعاقة

https://m.youtube.com/watch?v=uq1U9WPggxE

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech