Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
تابعونا علي قناة اليوتيوب 400+ فيديو حتي الان **** تابعونا علي صفحات التواصل الاجتماعي ***** تفاصيل العضوية في المجموعة داخل الموقع **** استخدم خانة البحث لمعرفة ما تريد بسرعة

اللواء طيارأركان حرب مجد الدين رفعت

 

اســقاط الفانتوم

وبعد اصابتي بفترة ، قمنا بطلعة مع النقيب الطيار سمير عزيز قائد التشكيل ، وطلعنا اربعة طائرات ميج 21 من قاعدة المنصورة ، سمير عزيز ، رضا اسكندر ، ووصفي بشارة ،  مجد الدين رفعت ، كنت انا رقم 4 ضمن التشكيل ، وكانت مهمتنا هي عمل مظلة جوية ، واثناء الطيران اخبرنا الموجه الارضي بان هناك طائرتين فانتوم علي بعد 80 كم وقادمون باتجاه" 270 " درجة ناحيتنا غربا ، وان علينا الابتعاد عنها .... ورد عليه قائد التشكيل سمير عزيز بقوله ، تمام ونحن اتجاهنا الان " 090 " ، فكان سمير عزيز شجاعا ومقداما ولا يهاب الفانتوم وكان قد اسقط طائرة للعدو في اشتباك سابق وكان متلهفا علي اسقاط طائرة اضافية في ذلك الاشتباك ، وبدأ الموجه في اخبارنا ببعد طائرات الفانتوم عنا ونحن نترقب بشدة المواجهة وخصوصا ان طائرة الفانتوم كانت مسلحة بصواريخ AIM-7 sparrow بعيدة المدي وكلنت متقدمة للغاية في ذلك الوقت باجيال عن صواريخنا وقد اسقطت طائرتين فانتوم اربعة طائرات ميج 21 مصرية بذلك الصاروخ ، وجاء صوت الموجه الارضي : 80 كم .... 60 كم .... 40 كم ....20 كم ونحن مصرين علي الثأر لزملائنا ،  حتي رأتنا طائرتي الفانتوم ، وعندما شاهدا اربعة طائرات ميج 21 تطير بسرعة في مواجهتهما ، تراجعا وادركا ان العدد ليس في صالحهما ، واصابهما الخوف وقاما بعمل مناورة 180 درجة للخلف ناحية الشرق مرة اخري ، وبعد الالتفاف جائت فانتوم امام طائرة وصفي بشارة  " في وضعية الساعة 6 " وكنت انا بجانبه ، وانقضضنا نحن الاثنين بسرعة غريزية علي الفانتوم الهاربة ، واطلق وصفي عليها صاروخه الاول وهو فرحا وقال في اللاسلكي " واديني بضرب عليها الاول  " ، فلم يصبها الصاروخ ، وقمت بعمل مناورة حادة واصبحت معه خلف الفانتوم في وضعية اطلاق عليها ، واطلق وصفي عليها الصاروخ الثاني وهو يصف الاطلاق علي اللاسلكي كذلك ، وانفجر الصاروخ في الفانتوم ووجدناها تنفث الدخان ولكنها تابعت الطيران !! ، فعاجلتها بصاروخ من طائرتي  وسقطت طائرة الفانتوم لاسفل والدخان الكثيف ينبعث منها ، واصطدمت بالارض وانفجرت بعد قفز الطيار من الطائرة !!

ونزلنا فرحين للغاية وهنأنا بعضنا البعض وفرح كذلك كل من في القاعدة بتلك النتيجة ، وكانت هناك مكافأه وقتها في القوات الجوية انه يتم اعطاء 500 جنيها لكل طيار اسقط طائرة معادية ، وجاء الينا اللوء الطيار حسني مبارك رئيس الاركان وجلس يستمع باهتمام الي تفاصيل الاشتباك الذي قمنا به ، وطلبنا منه الـ 500 جنيها ولكنه قال لنا هو انتم طالعين تدافعوا عن بلدكم ولا علشان تاخدوا فلوس ؟؟ فلم يكن متأكدا من صحة الرواية بعد ، حتي عثر علي حطام الفانتوم علي الارض ، وبعد ذلك ارسل لنا كي نذهب إلى رئاسة القوات الجوية ، واعطانا الـ 500 جنيها ، وكانت من نصيب وصفي بشارة وكعادة التشكيل الذي اسقط الطائرة تم تقسيم جزء من المبلغ علي الفنيين واعطاني نصيبا منها بسبب مشاركتي في اسقاط الطائرة .

اثنين ضد ثمانية 

اشتباك اخر لا انساه ابدا ، كنا في القاعدة  ، وتم طلب اقلاع فوري Scramble بسبب رصد ثمانية طائرات ميراج معادية تغير علي احد الاهداف في منطقة التل الكبير ، طلعنا طائرتين ، وبعدهما طائرتين ، وكان اول اثنين انا وعصام صادق ، طرنا بسرعة  ووجدنا ثمانية طائرات ميراج تطير علي ارتفاع منخفض امامنا ، واصابني بعض الخوف ، وقلت في نفسي نحن اثنين فقط ، ماذا سنفعل امام هؤلاء الثمانية ؟ لكن التوكل علي الله كان اكبر من الخوف ، ودخلنا في مواجهة الثمانية ، وركزنا علي طائرة واحدة فقط منهم ، وفجأة وبعض اطلاق الصاروخ سمعت صوت انفجار شديد في طائرتي ، وظننت انه صاروخ معادي ولكنه كان مدخل الهواء الخاص بالمحرك Engine Intake ، قد اقترب بشدة من الهواء المنبعث من الميراج فدخل في فتحة المحرك لطائرتي واصاب المحرك خلل ولكنا عدنا بسلام بعد الاشتباك مع الثمانية طائرات .

عصيان الاوامر

ليست كل الطلعات للطائرة الميج 21 كانت اعتراضية ، ولكن كانت هناك طلعات Escort حماية لطائرات الميج 17 ، وكان موقع هوك بالوظة الهدف المعتاد للقصف الجوي المصري ، وكنا طائرتين ميج 21 ( بشر وانا ) قد اخذنا التعلميات بالقيام بمهمة حماية جوية لطائرتين ميج 17  بقيادة ( سمير فريد – مجدي كامل )  فهي مقاتلات قاذفة متخصصة في مهام القصف الارضي ، وبالفعل طرنا وقمنا بلقاء الطائرات ، فكنا نطير خلف الميج 17 وعلي ارتفاع كبير ، لاعتراض اية طائرات قد تتعرض لهم اثناء القصف، وعندما وصلنا لموقع هوك بالوظة رأينا من اعلي طائراتنا وهي تقوم بالقصف عل الموقع ، حيث كانوا يطيرون علي ارتفاع منخفض كي يكونوا اسفل مدي الرادار المعادي ، ويستهدفون اولا الرادار الرئيسي بالقنابل ، ثم يقومون بعمل غطسات " Dive " علي الموقع عدة مرات مستخدمين صواريخ عيار 80 ملم ، احيانا بمدفع الطائرة عيار 37 ملم ، وكانت مهمة قصف ناجحة ، ولكن اصيبت طائرة قائد التشكيل الطيار سمير فريد بنيران الدفاع الارضي ، ورأيناها وهي ينبعث منها الدخان ولكنها كانت قادرة علي الطيران ، ولكن ببطئ شديد ، وامرنا قائد التشكيل بصوته الجهوري ان يغادر زميله في التشكيل مجدي كامل ويتركه ولكنه ابي ان يتركه ولكنه رفض ، وقال له بصوته الجهوري ( بتعصي الاوامر هاحاكمك ) ولكنه رفض مغادرة التشكيل ، وكذلك امر طائرات الحماية – ( انا وبشر ) –  ان نتركه ونعود ولكننا رفضنا واكدنا له اننا سنستمر في حمايته لانه بسبب اصابته سيكون صيدا سهلا لاية طائرة اعتراضية تطارده ، وظللنا ورائه نحميه حتي هبط في قاعدة المنصورة ، وبعد الهبوط انبنا علي عدم امتثالنا لامره ولكن طلعتوا رجاله !!

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech