Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
تابعونا علي قناة اليوتيوب 400+ فيديو حتي الان **** تابعونا علي صفحات التواصل الاجتماعي ***** تفاصيل العضوية في المجموعة داخل الموقع **** استخدم خانة البحث لمعرفة ما تريد بسرعة

الفدائى حمدى ابوزيد

 

*البطل حمدى ابوزيد من مواليد محافظة السويس ولد يوم 4\7\1935 بحى الاربعين بشارع صدقى وكان ولد وحيد على بنتين من والدته و كان منذ الصغرعنده الحث الوطنى وحبه للوطن والوفاء للوطن وكان وهو فى مدرسة السويس الابتدائية بالنظام القديم (الاعدادية الان) يخرج فى المظاهرات هو واصدقائه ضد الاحتلال البريطانى وكانت تقوم مدارس البنات بالخروج معهم الى المظاهرات للمساعدة اخواتهم الولاد ومساندتهم فى المظاهرات وحمايه اصدقائهم من بطش قوات البلوكات النظام حاليا (قوات الامن المركزى) وتعرضهم للضرب من القوات البلوكات وكانوا وهم صغار يقوموا بازالة العلم الانجليزى من مكان توريدات الغذائية التابعة للقوات البريطانية ووضع بدل منه العلم المصرى وحتى وصل الى المرحلة الثانوية وكان فى مدرسة السويس الثانوية بنين و قام وزيرالمعارف العمومية حاليا (وزيرالتربية والتعليم ) قام بفصل هذة الطلاب الى اجل غير مسمى بسبب القيام بعمل المظاهرات ولكن خوفا من شكاوى اولياء الامور و بطش اولياء الامور فقام بنقل الطلاب الذين يقومون بالمظاهرات بنقلهم عن بعض فى مدارس اخرى وبعيدة عن بعض حتى لايجتمعوا مع بعض هؤلاء الطلاب ويقومون بالمظاهرات ولكن لم تفلح بعد هذة المحاولات وكانوا يتفقون و يجتمعون مع بعض ويقومون بالمظاهرات ضد الاحتلال البريطانى وتحول بعد ذلك من المظاهرات الى الكفاح المسلح وانضم الى حزب مصر فتاه تدرب مع الفدائيين وكان اول مهام بالنسبة للطلبة المتطوعين والصغار فى السن هو ان اسند اليهم تدريب حراسة وحماية مداخل السويس وعدم دخول او وصول اى مواد غذائية الى قوات الاحتلال وبعد نجاحهم فى هذه المهام او هذا المجال انضموا الى الفدائيين الكبار وهو اقل من 16 عاما وكان يتميز بالشجاعة والاخلاص وكان المدرب الذى قام بتدريبه هو واصدقائه كان اسمه (محمد الخطيب اسماعيل) من اصل فلسطينى ومقيم فى السويس ومتزوج سويسيه من حى المرور وكان عنده محل بقاله فى شارع البحيرى وكان يدربهم ويعلمهم كيفيه تصنيع القنابل اليدوية وكيفيه القاءها بطريقه صحيحه على العدو الانجليزى وكان يعلمهم اول المهام ان تحمى مداخل البلد وعدم وصول اى مواد غذائية للقوات البريطانية وكان البطل حمدى ابوزيد هو وصديقه محمد زكى واصدقائه الفدائيين كانوا يمنعون من عن طريق الهويس وصول اى مواد غذائية للمعسكرات الانجليزية.

* وكان من بعض الطرائف التى حصلت معه هو وصديقه محمد زكى لانهم كانوا صغار فى السن مع الفدائيين كان المدرب بتاعهم اسند اليهم مهمة عملية اغتيال قائد كبير من القوات البريطانية كان بيسهر فى كازينو هو والسائق بتاعه وكان البطل حمدى ابوزيد وهو وصديقه محمد زكى ومعهم رجال كبار السن من الفدائيين وكان شخص من الكبارالسن من الفدائيين يدعى (احمد حلوبه) كان يعترض على قيام العملية معهم لانهم صغار السن وكان يستهزء من صغر سنهم الا وقاموا بتنفيذ العملية وكان فى الملاحة وكانت الملاحة زمان ملاحة وليست كما الان حاليا وكانت الارض مرتفعة عن الملاحة وعند وصول القائد الانجليزى هو وسائقه الى الكازينو قام البطل حمدى ابوزيد هو وصديقه محمد زكى برفع احمد حلوبه الى الارض للوصول للوضع القنبلة فى اسفل  السيارة للتنفجر عند ركوبها ويشاء القدر ان يرجع السائق الى السيارة مرة اخرى للياتى بشى من السيارة وكان فى نفس الوقت كان يقوم صديقهم احمد حلوبه وهو يوضع القنبلة فى اسفل السيارة وقام البطل حمدى ابوزيد هو وصديقه محمد زكى بسحب احمد حلوبه بسرعة من الارض الى الاسفل الى الملاحة وقاموا بانقاذ حياة صديقهم من ضرب النار عليه من العسكرى الانجليزى وعند وصولهم الى مكان معسكر الفدائيين قام المدرب الفلسطينى قائلا هما دول اللى بتسخر منهم قاموا بانقاذ حياتك هذة من ضمن القصص الطريفة والبطولية للبطل حمدى ابوزيد ايضا.

 

* وكان يحب وطنه للدرجة لاتوصف وشارك فى معركة كفر احمد عبدة الملقبه ب (دنشواى السويس) 8 ديسمبر عام 1951 كاصغر فدائى بمعنى كلمة فدائى بشجاعته وبطولاته التى اذهلت اصدقائه الفدائيين بصغر سنه واخلاصه وفدائيته وحبه الشديد للوطن وكان وقتها عمره 16 عاما وكان له عدة معارك وبطولات ضد الانجليز هو ورفاقه من الفدائيين وكان يقوم بتدمير القطارات المحمله بالاسلحة والذخيرة التابعة للانجليز وكان والده يخاف عليه من بطش الانجليز من ان يصابه اى مكروه او اذى او ان يقلتوه فقام مرة من المرات بحبسه فى المنزل فى الدور اللاعلى من المنزل وقام بربطه وقفل المنزل عليه بالمفتاح وذهب الحاج ابوزيد الى عمله الا ان رفض البطل الاستسلام وقام بفك نفسه وهرب من المنزل عن طريق المواسير من شباك الحمام وخرج الى الشارع ليقوم بلاحق اصدقائه الفدائيين فى تنفيذ العمليات ضد الانجليز و ضد معسكراتهم   وكان يقوم البطل ايضا بتدمير بعض القطارات الحاملة للجنود الانجليز القادمة الى السويس وقام والده الحاج ابوزيد بزواجه وهو صغيرو كان عمره ال18 عاما لكى يهدا ويبعد عن المخاطر وعن بطش الانجليز ولكن البطل حمدى ابوزيد كان يزيد اصرار على المقاومة والفدائية ضد الاحتلال الانجليزى رغم زواجه وعنده اولاد ومسئوليات لكن لن يقصر ابدا فى حق وطنه وبلده وكان يتحمس اكثر للدفاع عن الوطن وغيرها من المعارك الذى ابهر اصدقائه الفدائيين من صغر سنه وشجاعته وحب واخلاصه للوطن حتى قام احد اصدقائه من المهندسين والدكاترة من الفدائيين الكبار قاموا له بعمل كارنيه خاص للفدائيين بعد التاكد منه بحبه واخلاصه للوطن وبطولاته وشجاعته ومشاركته معهم فى كل العمليات الفدائيه وكان تاريخ صدور الكارنيه الخاص بالفدائيين بتاريخ 5\11\1953

* وكان من ضمن العمليات التى كان يقوم بها البطل حمدى ابوزيد هو ورفاقه من الفدائيين ضمن تفجير قطارات الانجليز القادمة الى السويس حدثت مطاردة من الجنود الانجليز المتبقين مما اضطر هو ومن معه الاختباء فى احدى المقابر كانت اقدام الجنود فوق رؤوسهم للبحث عنهم للفتك بهم .

*ومن ضمن بطولاته ايضا انه عندما قامت احدى سيارات الانجليز بخطف احد جنود الشرطة المصرية الذى طلب الاستغاثة من الناس المارة فى الطريق ولا يوجد احد يتجراء على انقاذه الا وقام البطل حمدى ابوزيد بالقفز الى سيارة الانجليز وانقاذ هذا الجندى المصرى ونتيجة هذة المحاولة اصابه احد الجنود الانجليز بكسر فى يده اليمنى اثناء ضربه بدبشك البندقية وقامت المحافظة فى ذلك الوقت بتكريمه على بطولته وشجاعته وانقاذه للجندى المصرى وهناك الكثير من البطولات والمهام التى قام بها البطل حمدى ابوزيد هو واصدقائه من الفدائيين .

*وكان البطل حمدى ابوزيد هو اصدقائه الفدائيين كان يقومون بسرقة الاسلحة من المعسكرات الانجليزية وكانوا فى ذلك الوقت الذين يحرسون الاسلحة جنود يسمى (الموريشان) جنود افارقة مجندين اجباريا كانت القوات البريطانية تقوم بتجنيدهم اجباريا او بمعنى اخر التفرقة العنصرية يستخدمونهم كعبيد للحراسة وكانوا الجنود يقومون بمساعدة الفدائيين على سرقة الاسلحة والذخيرة الانجليزية من المعسكرات التابعة للقوات البريطانية وكانوا مؤمنين بالقضية الخاص بالفدائيين وتحرير بلدهم من بطش وظلم الاحتلال وكانوا يطلبون من الفدائيين بعد سرقة هذة الاسلحة ان يقوموا بربطهم وتكتفيهم على اساس انهم لم يعرفوا يدافعون عن سرقة هذة الاسلحلة خوفا من قتل الانجليز لهم وكانوا الفدائيين بعد عملية سرق الاسلحة والذخيرة كانوا ياخذوا منها ما يحتاجون من اسلحة وذخيرة وباقى الاسلحة كانوا يقوموا بتسليمها للقوات المسلحة المصرية من عن طريق لانش بحرى من الانصارى الى بوتوفيق عن طريق القنال االى الجهة الشرقية وتسليمها للقوات المسلحة وقام البطل حمدى ابوزيد هو ورفاقة الفدائيين بعمليات كثيرة ضد المحتل فى العوايد وكفر احمد عبده والهويس والفنتريشين (محطة المياة ) والاسماعيلية وغيرها من كل شبر فى مصر للدفاع عن الوطن والحرية  .

*ومن ضمن القصص المثيرة والذى يستحق عنه هذا البطل وسام وتكريم خاص نروى على حضرتكم قصه قصير جدا هذة القصة افضل واحسن من اى فيلم او مسلسل او اغنيه عن الوحدة الوطنية بجد واخلاص كان الفدائى حمدى ابوزيد يقاوم ضد الانجليز فى بعض المعارك وكان هذا الحدث فى غزة مع اصدقائه الفدائيين وكان من ضمن الاصدقاء صديق من الفدائيين رجل كبيرالسن اسمه عم حنا اصيب بطلق نارى فى قدمه من الانجليز فهرب كل الفدائيين من الموت ومن بطش الانجليز او القبض عليهم الا ان البطل حمدى ابوزيد رفض مفارقه صديقه عم حنا الذى استغاث به ويقول له انا قتلت يا حمدى الا رفض هذا البطل مفارقته وقام بحمله على كتفه وزحف بيه حتى وصل الى مكان المعسكر الفدائيين وقام بوضعه على الطائرة ووصل عم حنا الى السويس واتعالج فى المستشفى وارسل الى والد البطل حمدى ابوزيد (الحاج ابوزيد) وكان الحاج ابوزيد مقيم فى عمله عندما جاء اليه مرسل كان يجرى مسرعا خوفا من ان ابنه حمدى قد مات او اصيب او حدث له مكروه الا راى فى وجهه عم حنا وقال له لاتقلق انا الذى ارسلت اليك كنت اريد ان اشكرك على اللى ابنك عمله معايا وكله جرى وخاف من الرصاص والانجليز للقبض علينا الا حمدى ابنك رفض ان يتركنى لوحدى وصمم على منجاتى من الموت ومن قبض الانجليز عليا ومازال عم حنا يشكر ويدعوا للبطل حمدى ابوزيد على هذا الموقف البطولى الذى افضل من مليار مسلسل او فيلم او اغنيه الذى يدعوا الى الوحدة الوطنية .

*كما شارك هذا البطل فى معارك السويس بالهويس والمثلث وشل والزيتيات كان يشارك فى كل بقعه من بقع مصر ضد الاحتلال كما سافر السلوم وغزة مع الفدائيين للمقاومة ضد الاحتلال والظلم والاستبداد كما حارب ضد العدوان الثلاثى على مصر 1956وشارك فى حرب اليمن وقام الزعيم الراحل جمال عبد الناصر بخطاب شكر خاص للبطل حمدى ابوزيد على بطولاته وانتصاراته وكذلك شارك هذا البطل فى حرب النكسة 1967 ضد اسرائيل وكانت عندما اسرائيل احتلت سيناء طالبت من المحافظ بتسليم السويس للاحتلال الى وان رفضوا الفدائيين بتسليم السويس لهم وقالوا هذا للمحافظ الذى قام باخطار اسرائيل فى هذا الوقت وشارك هذا البطل ايضا ما بعد النكسة من معارك وحروب واخيرا كان مع المقاومة الشعبية ضد العدوان الاسرائيلى المتسلل عبر ثغرة الدفرسوار 24 اكتوبر 1973 وكان فى المعسكر فى مدرسة مصطفى كامل مع اصدقائه الفدائيين ويشاء القدر ان يسافر البطل فى اجازته الى اهله واولاده الى القاهرة ليطمن عليهم ثم قام الحصار على المدينه السويس ولم يعرف يدخل المدينة وكاد ان يصيبه الجنون لعدم دخوله المحافظة ويشارك مع اصدقائه فى هذة المعركة فحقا تحية كبيرة وخاصة للهذا البطل الذى يستحق ان يكون له تمثال من ذهب على حبه واخلاصه وفدائيته لوطنه وانتصاراته مع بلده ومع كل ذلك لم تكرمه البلد ومظلوم اعلاميا رغما عن كل بطولاته و معاركه وفدائيته ودائما مصر تنجب الابطال .

وللمزيد من التفاصيل والمعلوات عن هذا البطل ت

\01006378336

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech