Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
ابعت رقم 73 علي رقم 9797 وساهم في دعم المجموعه73مؤرخين علشان لوطننا تاريخ يستحق ان يروي ***** ابعت رقم 73 علي رقم 9797 وساهم في دعم المجموعه73مؤرخين علشان لوطننا تاريخ يستحق ان يروي ***** ابعت رقم 73 علي رقم 9797 وساهم في دعم المجموعه73مؤرخين علشان لوطننا تاريخ يستحق ان يروي

اللواء طيار نبيل شكري

 


أجري الحوار

احمد زايد – حسن الحلو – احمد عادل

– محمد رشاد – محمد النقراشي

كتب الحوار – أحمد صادق

 

اسمي اللواء طيار نبيل فريد شكري 

في البدايه لازم ارحب اولا بالمجموعة 73 مؤرخين ودي حاجة عظيمة  ان في شباب زي الورد بيقوموا بحاجة عظيمة زي دي  علي نفاقتهم الخاصة .

النشاة:

والدي خريج الكلية الحربية   وامي كانت سيدة طيبة جدا    ليست  بشهادتي انا  ...كانت بتحبني جدا  والدي عندما تخرج من الكلية الحربية اخذه  حيدر باشا الي السجون وتحول من ظابط جيش الي ظابط بوليس وهو خريج الكلية الحربية  وبناء علي نقل والدي فقد ولدت في سجن الاسكندرية حيث كنا نقيم ، ولي اختين بنات  ولدوا في سجن طنطا   

اللواء فاروق شكري اخي  ومديحة شكري ولدوا في سجن طرة  - انا ترعرت  في سجن القناطر  مكثت فيه حتي تانية ثانوي   عشنا حياة كريمة  انما فقراء لا استطيع ان ااقول لك  اننا كنا حتي في مستوي متوسط   ....

لذلك  انا أحيي  ضباط البوليس المسئولين عن سجن طرة حاليا ضباط عظام  في قمة الادب والاحترام   والاخلاق اللي في الدنيا.... 

تنقلنا بين سجون مصر   حتي ما دخلت السجن الحربي بنفسي وسأذكر ذلك لاحقا

انا لااستطيع اتكلم  غير عن تاريخ القوات الجوية المصرية   لاني من صغري  وانا بعشق الطيران   والقوات الجوية  انا عشت حياة عادية كطالب .                                                                                                                  

كان خالي واولاد خالي طيارين بالقوات الجوية  اكبر مني سنا  وكنت عندما اذهب لابن خالي مطار الماظه  واشاهده  وهو طائر بالطيارة كالفرسان  بالضبط  و انا دائما  اشبه الطيران كروح الفرسان فتعلقت بالقوات الجوية .

الالتحاق بكلية الشرطة :

عندما انهيت الثانوية العامة والدتي ضغطت علي لانها كانت خائفة علي من دخول كلية الطيران   فالتحقت بكلية الشرطة  وقضيت بها عام  وكنت أعلم اني سالتحق بالطيران  ان شاء الله  

وبالمناسبة ان قائد الفصيلة  التي كنت بها بكلية الشرطة النقيب عز الدين  ذو الفقار الذي اصبح فيما بعد ممثل سينمائي 

وكان اومباشي  الدفعة الطالب عبد الحليم موسي   والذي اصبح وزيرا للدخلية فيما بعد ............

بعدما قضيت بكلية الشرطة عاما  شعرت انه  لافائدة من البقاء بها فتقدمت لكلية الطيران رغم ان والدي لم يكن موافقا

الالتحاق بالكلية الجوية :

التحقت بكلية الطيران   سنة 1954 وتخرجت بها  15 سبتمبر 1956 كانت الدفعة 42 طيارا كان معانا اتنين سوريين لا اتذكر  عنهم  شي ،  ومن دفعتي اتذكر الشهيد  طيار مدحت المليجي والذي استشهد في 6 يونيو1967

والملازم اول عادل احمد الذي  خرج من  مطار العريش وقت ضرب المطار في النكسه وقام بضرب طائرة اسرائيلية والحائز علي نجمة الشرف  ، عندما تخرجت من الكلية كان عشقي لطيران المقاتلات فتدربت علي الميج 15 ودرست فرقتها بمطار انشاص 15 وكانت تسمي فرقة تحويل بعد فرقة القتال وفرقة الطيران الليلي وكان كل ذلك علي الميج 15

العدوان  الثلاثي :

حدث عدوان 56 وانا اود أن  اتكلم عن وصفه  دولتين وليس ثلاث لان اسرائيل كانت تستغل اي فرصة انها تحقق نصر علي حساب الاخرين  بعدما  امم الرئيس عبد الناصر  قناة السويس طبعا العالم الغربي حدث به هيجان كيف  يقوم عبد الناصر بفعل هذا ؟؟ رغم ان ذلك حق من حقوق مصر الاصيله .

المهم ان في هذه الفترة كان عندنا طيران الميج15 حدث العدوان   ودخلت اسرائيل سيناء وتقدمت القوات المسلحة المصرية في سيناء   حتي دخلت انجلترا وفرنسا   الحرب فغيرت  الموازين وحدث احتلال لبورسعيد وطبعا  لايمكن ان ننسي  بطولات شعب بورسعيد   في الحرب ضد الانجليز ثم  انتهت الحرب بالانسحاب للمعتدين

رغم أن المخطط كان احتلال ثلاث مدن السويس وبورسعيد والاسماعيلية لكن حدث تدخل دولي  وانسحبوا من بورسعيد وفشل العدوان

ويجب هنا ان نركز علي الاشياء التي اثرت علي تاريخنا  الذي حدث   ...

وزير خارجية امريكا كان لديه عداء شخصي لوزير خارجية انجلترا وعندما حدثت ازمة تأميم القناة قال الامريكان لانجلترا وفرنسا عدم القيام باي اعمال عسكرية  داخل مصر  ...

لماذا قالت امريكا ذلك  ؟؟ لانها كانت لاتريد ان تضع انجلترا وفرنسا قدميها  داخل مصر مرة ثانية فكانت خطة امريكا للمدي البعيد السيطرة علي منطقة الشرق الاوسط فيما بعد   ....

في ذلك الوقت   صدر الانذار السوفيتي باستخدام السلاح النووي  حال التمادي في استخدم القوة العسكرية ضد مصر  .والذي منع الانذار السوفيتي  هي امريكا   هي من تصدت له علي شرط واحد من الانجليز والفرنسيون هو الخروج من مصر  .

انجلترا وفرنسا لايستطيعون مخالفة اوامر امريكا فخرجوا من مصر .

وفشل العدوان   ..... بعدما خرج الانجلترا و فرنسا ، بدأ  الاعلام المصري في التهليل للنصر السياسي وفشل العدوان.بينما  اسرائيل   اخذت بعض المكاسب الفارغة  ..

وكان سبب محاربة فرنسا لمصر هو مساعدة المصريين للجزائر فكانت هناك اشياء تحفز للحرب ضد عبد الناصر .

 كان نصرا  سياسيا بينما عسكريا سوف اتحدث عن القوات الجوية المصرية, كان قائد  اقوات الجوية الفريق صدقي محمود  وكان السؤال كيف استطاعت القوة المعتدية ضرب الطيران المصري علي الارض هذه المرة الاولي  والمرة التانية كانت في  67

قام الفريق صدقي بدراسة ماحدث واستنتج ان الاختراق الجوي من دولة لدولة سهل   ..وفكر في كيفية حماية قواتنا من اي ضربة مفاجئة   وتوصل الي بناء دشمة تحت الارض في مطار الماظه

وخرج  المقدم مصطفي شلبي الحناوي (اصبح قائد للقوات الجوية فيما بعد)  لضرب طائرة قديمة  داخل المطار داخل الدشمه الحصينه فلم يستطيع ضربها ، فثبت نجاح الدشمة في حماية المطارات  فطلب الفريق صدقي من  القيادة السياسية تعميم هذه الفكرة علي المطارات والقواعد الجوية

ولكنها رفضت !!  انا لااعرف لماذا رفضت  ؟؟ هل هي لظروف مادية , لا استطيع  ان اقول سبب رفض القيادة السياسية .

كما ذكرت فقد  تخرجت في سبتمبر 56 ولم اكن كفء للدرجة التي تجعلني طيارمقاتل لان من يتخرج من الكلية الجوية  يكون عنده مبادئ الطيران  لكنه ليس كفء للقتال الجوي .

انا اتذكر بعد التخرج مكثنا في كلية الطيران وشاهدت العدوان علي مطار بلبيس وانا كنت بالكلية وضربوا حتي طائرات  التدريب .

احد السادة اللواءات ذكر في جريدة الدستور انه لم يكن هناك طيارين في 56 لدرجة انه ذكر ان عسكري قام بضرب طائرة معادية بسلاحه  .

لا ... لا يمكن ان  ننكر دور الطيارين   وانا لم اكن  منهم  واذكر منهم 

الرائد  طيار نزيه خليفة (وله شارع باسمه في مصر الجديدة  ) ودوره البطولي   في الخروج من مطار بطريق  مصر اسكندرية  الصحراوي  لضرب القوات الانجليزية  في مطار الجميل  .

الرائد  حسين صدقي –والملازم اول صبحي بطرس  - والطيار شلش  - واللواء طيار جميل كامل   

 لا استطيع ذكر كل الطيارين وقتها لاني لم اكون قد توغلت في معرفة  كل الطيارين   .

وبسبب هذه البطولات   اتخذت من الرائد نزيه   والرائد  حسين قدوة لي

 

بعد حرب 56 اشترت القوات الجوية الميج 19

                      واخذت فرقة عليها في روسيا سنة 61 وهي كانت اول طائرة اسرع من الصوت  تدخل مصر و دخلت بعدها ولكن بفترة الميج 21

وفي هذه الفترة كان هناك تدريب جيد ولكنها كانت اعمال فردية  .

بعد ذلك طرت علي الطائرة ميج  21 اف ال  

هذه الطائرة مخصصة للطيران الليلي ليس لها مدفع وبها 2 صاروخ  موجه وبها رادار مداه 20 كيلو.

كان عندنا وقتها ميج  15 و17 و19  وميج21 وقاذفات متوسطة اليوشن 28  .............


 

نكسه يونيو

سوف اتحدث عن حرب 56 واثرها علي حرب 67

فقد اعلنت حالة الاستعداد القصوي في المطارات يوم 15 مايو  67 كنت وقتها رائد في سرب مقاتل جوي وكنا مستعدين تماما  ... وقيل من احد ......فيما بعد ان اسرائيل هاجمتنا من الساعة9 ( يقصد العقيد احمد المنصوري ) لاننا كنا بنمسك حالة استعداد من اول ضوء وقت الفجر حتي الساعة  الثامنة مساء  ونروح بعدها ناكل فول   !!!

يعني ايه بنروح ناكل  فول ؟؟؟ !! ..انا لم تعجبني الكلمة 

يوم  5 يونيه الطيارين مربوطين في طائراتهم  في حالات استعداد  الاولي والثانية والثالثة  

(معني مربوط: اي لابس البرشوت اسفله   ومربوط بحزام الامان داخل الطائرة  وجاهز ان يقلع في ظروف اقل من 3 دقائق )

سوف اتحدث  عن الاختراق الجوي الذي درسه الفريق صدقي محمود وقت العدوان الثلاثي فالاختراق الجوي سهل من دولة لاخري اذا كان علي ارتفاع منخفض لان الردارت لاتسطتيع رصدها   .

ساضرب مثال  حدث يوضح  سهولة  الاختراق    ......طالب في المانيا   اقلع بطائرته  ونزل بها في ميدان الاحمر  وحاصر الكريملين ووقتها حدث هيجان داخل الاتحاد السوفيتي واقيل قائد الدفاع الجوي  ولكن هو ليس له ذنب  لان الردارات  لم تري   الطائرة  وهي علي ارتفاع منخفض وبالتالي الدفاع الجوي اصبح اعمي .

 

وقت ضرب اسرائيل  للمطارت كانت الطائرات في حالة  استعداد واصيبت الطائرات  واذكر منهم النقيب عمر حلمي  اصيبت طائرته واصيب بشظايا بالوجه .

دخل الاسرائيلين   يوم 5 يونيه صباحا  والذي ادي لهذه الحرب هو غلق خليج العقبة  وهو يعتبر شريان  للحياة داخل اسرائيل  . ويلزم  لغلق خليج العقبة هو وجود مدفعية مصرية بشرم الشيخ وهذا مستحيل نظرا لوجود قوات طورائ   دولية بسيناء  فطلبت مصر سحب القوات من شرم الشيخ  .

وكان رد الامم المتحدة لايمكن سحب  بعض القوات وبقاء  البعض   واما  ان تنسحب القوات باكملها   فطلبت مصر  سحب القوات باكملها 

وكان هذا القرار بمثابة اعلان  الحرب علي اسرائيل ....  هنحارب  ؟؟   انتظرنا  ولكن لم يكن هناك دراسة للعدو

دخلت الطائرات الاسرئيلية علي ارتفاع منخفض جدا   حاملة قنبلة اسمها قنبلة الممرات عبارة عن قنبلة متوسطة الوزن

القنبلة عندما تقذف من الطائرة تاخذ سرعة الطائرة وبالتالي تنزل بميل علي الهدف اول ماتقذف من الطائرة يفتح في ذيلها بارشوت صغير يقوم  بتوقيفها وتعديل اتجاها بحيث يكون اتجاه راسي علي الهدف  وينفصل البارشوت عنها   ويظهر في ذيلها صاروخ   كل مهمته ان ينزل بالقنبلة مسافة متر او  مترين تحت الارض  وهناك  

) مهمته هو تاخير انفجار القنبلة حتي تصل الي تحت الارض و تنفجر تحت الارض Delay fuse ( 

طبعا اسفل الممر رمل وخرسانة   فتقوم باختراق الخرسانة  وتقوم بعمل حفرة كبيرة في ارض الممر   .

 

عندما   دخلت الطائرات ضربت الممرات تدريجيا حيث ضربت اول الممر ثم نصفه ثم اخره    واصبح  الممر   وكانه محروثا بمحراث    .   وحرثت القنابل الممرات والممرات الفرعية  وكان عندنا نقص في عدد الممرات .

بعدما انتهوا من القاء قنابل الممرات  ابتدوا    يضربوا   حالات الاستعداد الاولي فالثانية   .

وكانت الطائرات تصطف   بشكل جميل بلونها الفضي   ودمرت كل الطيارات  التي كانت علي الارض

 

دمرت 95% من القوات الجوية ولكن ليس من اول طلعة للطيران الاسرائيلي اول طلعة عملت علي شل حركة القوات الجوية المصرية .

 

كان لذلك اثر الصدمة علي الطيارين المصريين ... كنا معتقدين اننا ملوك الجو   ولكن اصبحنا ولا شي  .

 

لو كانت  نفذت فكرة الدشمة التي  اقترحها الفريق صدقي محمود قائد القوات الجوية  كانت ستحافظ علي الطائرات والطيارين     ... كانت ستضرب الممرات  ولكن ستبقي الطائرات  والطيارين في  امان   .

حيث ان اصلاح الممار كان ياخذ يوما    ...

وحدث وان خرجت طلعات  فردية في يوم 5 يونيه  من مطار انشاص  وكان  لي الشرف اني  اكون اول من قام بطلعة    بعد ضرب المطار .

ثم الشهيد مقدم   سامي فؤاد واستشهد يومها

والنقيب  الصاوي

والطيار شريف الشافعي

ومن ابو صوير الشهيد  عبد المنعم موسي

والنقيب عوض حمدي

ومحمود عبد المحسن

 ومن مطار المليز

طيار ممدوح الملط وضرب اثناء الاقلاع

من فايد  طيار فتحي سليم وطيار مدحت المليجي

 

كنت  في مطار انشاص   وكان به سربان  سرب ليلي   واخر نهاري   وانا  كنت في اليلي

 وكما ذكرات فقد كنت اطير علي ميج 21 اف ال

وتسليحها  ليس به  مدفع   وهو مهم جدا  في القتال الجوي  ، وكان بالمطار طائرات التدريب وطائرات  القتال وكانت كل  الطائرات مجهزة وبها وقود العمليات ومجهزة للاقلاع في اي وقت 

 

وتوضيح عن طائرات المقاتلات كيف تحمي سماء مصر   المقاتلات طائرات خفيفة الوزن  سرعتها تصل لضعف سرعة الصوت   بها تسليح روسي خفيف .

طيار المقاتلات عندما يقلع بطائرته يكون ذلك   بناء علي امر اقلاع من مركز القيادة   وعندما يقلع   لايكون لديه اي معلومات عن العدو   وبعد الاقلاع يبدأ مركز التوجيه في امداده بالمعلومات اتجاه العدو وسرعته  وهكذا يتم توجيه ولكن اذا كان يري العدو راداريا  .

مهاجمة الطيران  المعادي بالمقاتلات يفشل  مهمتها لانها ترمي حمولاتها  بعيدا عن اهدافها للهرب من المقاتلات  ....

 

فلنفرض انه لم يصدر للطيارين  في حلات الاستعداد امر اقلاع وهناك   مهاجمة للمطار   ماذا يحدث  ؟؟   الطيارين كانوا  في حالات الاستعداد ومع ذلك وجدوا القنابل حولهم تحرث الممرات 

هناك طيارين عندما وجدو ا ن تمت مهاجمة المطار   قاموا بتشغيل محركاتهم استعدادا للاقلاع ولكنهم  ضربت طائرتهم علي الارض ...

 

احد اسباب تدمير طيران القوات الجوية هو عدم وجود   انذار رداري   يبلغ  للقيادة فتقوم القيادة باصدار امر اقلاع    وهذا لم يحدث فلذلك  دمرت كل الطائرات علي الارض  .

 

 F13 وميج 21 flكنا بانشاص  سربين ميج   21   

طبعا لم نكن نضع الطائرات في وسط المطار  كان بجورانا مزارع الملك وبها  شجر برتقال وفواكه  فكان كل  سرب له  طائرتان او ثلاثة  داخل الشجر .

عندما حدثت الضربة فانسحبنا للمزارع  واصدرت امرا للمهندسين والفنين بتجهيز الطائرات ، واخذت عربة جيب من المطار  ابحث عن ممر يمكن الاقلاع من عليه  فوجدت ممر عبارة عن 900 متر في الممر الفرعي22 بمطار انشاص.

ووقتها استخدمت مدفع جرينوف في الضرب الطائرات المعادية  التي كانت تضرب المطار .

 

وكان مركز القيادة  اعلاه ردار طبعا الردار لايستطيع رؤية الطائرات علي مستوي منخفض   فلم يتم ضرب الردار  وكأن اليهود بخلوا  بالطلقات التي سيضربوها عليه لعدم فائدته لنا  .

 

وكان عند مدرسة الصاعقة محطة صواريخ سام 2 لم يتم ضربها ايضا لان هذه الصواريخ تضرب علي ارتفاع عالي

 

اول طائرة جاهزة من الطائرات التي كانت في المزارع وكانت هذه الطائرات لها طرق تخزين في المزارع تختلف كثيرا علي الطائرات التي توجد في  المطارات   فتجهيزها يستلزم تغيير الزيوت وتسليحها    كل ذلك يستلزم ساعتين او اكثر.

اول طائرة اصبحت  جاهزة تماما وكان الطيار شريف الشافعي والصاوي  يريد كل منهم  ان يطير بها  اخذت منهم الخوذة وقفزت داخل الطائرة  .

 

قبل أن  اقلع جاء الشهيد  سامي فؤاد  وقال لي  انت بتعمل ايه يانبيل وكان ردي هطير قال لي من اي ممر ستطير والممرات كلها مدمرة ؟    فااجابته ان هناك  جزء صالح للاقلاع حوالي 950 متر بالممر الفرعي 22.

 

رددت عليه  غاضبا  (( يافندم   ماتسيب الواحد يموت بقه ))  , كنت  أعرف انني لو اقلعت  من الممر الفرعي 22  وال950 متر  فكنت ساموت ولكني كنت علي استعداد لذلك   ".

 

معظم الشهداء  استشهدوا يوم 5 و 6 يونيو ، عبد المنعم مرسي استشهد في حفرة  اثناء الهبوط .

الشهيد فتحي سليم  انفجرت  الطائرة وهو في الممر ، الشهيد عوض حمدي  ضرب في الجو

 

وانتهي الامر اانني  اتجهت للممر الفرعي 22  فتحت المحرك وقمت بمسك الفرامل  حتي وصل المحرك لاقصي سرعة  ثم تركت الفرامل   عندما تركت الفرامل  قولت "اشهد ان لا اله الا الله  وان محمدا رسول الله "

لاني كنت اعرف انني بعد ثواني اما حيا  او ميتا .

وقدر الله  ان اقلعت الطائرة واصبحت فوق مطار بلبيس  وكانت الاشارة ان هناك طائرات معادية فوق مطار بلبيس  ,كنت علي ارتفاع 4 كيلو   وهبطت  لارتفاع اقل وبحثت عن طائرات  فلم اجد اي طائرات .

 بعدها   كان قد لحق بي في الجو المقدم سامي فؤاد .

بعد ذلك بلغت من برج المراقبة ان هناك طائرت ميراج  فوق مطار انشاص

وجدت 2 طائرة ميراج  حول مركز القيادة  فنزلت  الي ارتفاع منخفض لالحق بهم

اعوان الشيطان فعلوا المستحيل  كي يصبحوا خلفي ولكن لم يستطيعوا  لانهم اذا اصبحوا خلفي فسيصبح ضرب  طائرتي سهلا

K13وكان تسليحي  الصاروخ الروسي

وكان له قيود شديدة حتي يتم اطلاقه  فلابد  ان تكون المسافة بين الهدف والطائرة كيلو اوا كثر 

لايمكن ضربه في دوران , لابد من الضغط علي الزناد لمدة من ثلاث لاربع ثوان

كنت وانا طاير خلفهم  كنت  أري خوذة الطيار المعادي ولكن لااستطيع ضربه 

لايمكن ضربه الا اذا اخذ خط سير مستقيم علما بأن طائرتي لا يوجد بها مدفع

كنت طوال الاشتباك الجوي ده بقول ياااارب ينسحبوا  لاني اعرف ان ليس لديهم وقود كافي للاشتباك , وكانت مدفعية المطار لاتتخيل  وضعها فكانت تضرب علي طائرتي وطائرتهم   كنت أري انفجارات المدفعية علي شمالي وعلي يميني  , وكنت مستمر في الابلاغ عن طريق الاسلكي ان المدفعية تضرب  ولكن لاحد يستجيب لي , فظللت ورائهم  حتي اخذوا اتجاه انشاص الي شمال بلبيس .


كان تسليحي من الصواريخ   لها صوت  والطيار هو الذي يتحكم في الصوت فقمت برفع صوتها  واتجهت الي ان اصبحت خلف قائد التشكيل الاسرئيلي وكان مقدم  اسرائيلي اسمه يائير نيمان

اصبحت خلفه  ورفع صوت الصواريخ في الخوذه  , فالصاروخ يتجه علي الحرارة التي تصدر من المحرك ,فوجدت الصاروخ جاهز تماما للاطلاق  .

قمت بالضغط علي الزناد وخرج الصاروخ من جناح الطائرة الشمال ,  رايت الصاروخ وهو بيتجه ناحية الارض بثقله  ثم ارتفع لاعلي واصطدم بالطائرة  وبعدما كانت الطائرة علي الاتجاه الافقي بدأت في الصعود لاعلي ويخرج منها دخان رمادي . بحثت عن الطائرة رقم 2 فلم اجدها  فقد اختفي وليس له اي اثر

 

وجدت الصاروخ الثاني صوته بدأ في العلو واصبح جاهز للضرب فاضطررت لاطلاقه علي طائرة قائد التشكيل الذي قمت بضربها  بالصاروخ الاول لان ليس امامي هدف غيرها   .  بعد اطلاق الصاروخ وجدت الطائرة الميراج اصبحت كتلة لهب  واخذت الاتجاه الراسي للسقوط علي طريق الزقازيق ابو حماد   انا تصورت انها ستسقط علي قرية   لانها لو سقطت عليها ستدمرها  ولكن حمد لله  فقد سقطت في مكان  فضاء يشبه الجرن ولم يحدث شيئ

 

قمت بالعودة  وبلغت المراقبة  بمطار انشاص اني اصبت طائرة ميراج وكان الحديث كا لاتي

  " -ضربت  طيارة ميراج  ........

المراقبة :  اتصبت يافندم  ؟  نط من الطيارة

-      يابني ضربت ميراج –

-      المراقبة اتصبت يافندم ؟

وبعد ان سمع  ماقولته  كان التوجيه بالهبوط في مطار القاهرة الدولي وكانت كل الطائرت قد هبطت هناك    ولكني  كنت مصرا علي الهبوط في انشاص علي الرغم من عدم وجود ممر   وكان ذلك  حتي ابلغ زملائي بما فعلته باسقاط ميراج   فربما يرفع من روحهم المعنوية

نزلت بالطائرة في انشاص  وحاولت النزول بطريقة قبل الحفرة اول مالمست الممر قمت باطفاء المحرك   وكان عندي مفتاح  عمله  لو مسكت الفرامل لايتوقف العجل  وانما لو تم غلق المفتاح  ومسكت الفرامل  يتم تفجير العجل  الخاص بالطائرة فربما ذلك يقلل من سرعتها وتتوقف قبل الحفرة .

وكان فيه بارشوت في اخر الطائرة وله عداد سرع ولابد من فتحه علي سرعة معينة  , فانتظرت الي ان اصبحت السرعة معينة وفتحت البارشوت  كي يجذب الطائرة من الخلف وقفت الطيارة بعد 500 متر وأنا اري الموت بعد 450 متر .

 

وقفت الطائرة  ونزلت فوجدت قنابل  ففتحت الكابينة  ونزلت واخذت عربة الامن وكان بها رائد طيار حازم رياض  وأخدني وذهبت للطيارين  لكي ابلغهم بضرب الميراج  لكي ارفع من  روحهم المعنوية .

وطبعا لم يكن هناك  ممر يسمح  بالطيران  ولم يكن هناك  طائرات .

وبعد ان ابلغتهم  اخذت السيارة  وذهبت لنقطة شرطة بلبيس   واتجهت لمكان سقوط الطائرة    وهناك  عرفت ان الطيار قفز عند ضرب اول صاروخ    واخذت جزء من النجمة الاسرائيلية  الخاصة بالطائرة واحتفظت بها

   .

بعد ذلك  عرفت ان الطيار  قد تم اسره  ومات بعدها من فتك الاهالي به .

وحصلت علي تلك المعركه علي النجمه العسكريه من الرئيس عبد الناصر ولم اهتم بتلك المكافأه في وقت كانت فيه مصر مهزومه

وفجأه اعتقلت يوم 26 اغسطس 67 في سجن من سجون المخابرات الحربية واثناء سجني توفيت والدتي  وكان معي في المعتقل ثلاثة ضباط  وجاء الرائد نبيه موسي لنا في يوم وابلغنا اننا جميعا براءة  وقال لي ان مجلس التحقيق اظهر برأتكم وكان رئيس مجلس التحقيق اللواء محمد احمد صادق مدير المخابرات الحربية وقتها. بعدها بيومين خرج الاثنين الذين كانوا معي  في السجن وبعدها بيومين رحلت الي سجن حربي بدلا من الافراج عني كما علمت ،   وقضيت المدة كلها هناك ثم افرج عني برتبة رائد طيار متقاعد مستدعي وسافرت لنيجيريا للمشاركه في حرب بيافرا مع عدد من الطيارين المصريين هناك ثم رجعت وعينت قائد لواء  .

وفيما بعد عملت مع مخابرات الحدود كان هناك  شغل مشترك  فنزلت من انشاص  وذهبت لمخابرات الحدود ودخلت وجدت الرائد نبيه موسي وسالته عن ماحدث لي بعد ان اقسم لي أنني كنت براءة ولكن عندما ارسلت الملفات الي سكرتير رئيس الجمهورية للمعلومات سامي شرف  فصدق علي الاثنين الذين كانوا معي  ثم جاء عند اسمي  وهذا ماقيل لي  (( قال سامي شرف - نبيل شكري ابن ........  يدخل السجن لكي يصبح عبرة للقوات الجوية المصرية كلها ))  ومن هنا دخلت القضية وقضيت مدة 14 شهر حبس وهذا لاني كنت حاصل علي النجمة العسكرية فقط ،  سامي شرف قال  نبيل شكري الحاصل علي النجمة العسكرية يدخل القضية والاثنين الاخرين الذين كانوا معي بالحبس لم يكون معهم نجوم عسكرية .

فدخلت السجن اساسا لاني حاصل علي النجمة العسكرية ولكن بطريقة ملتوية  ,في السجن كان التعذيب علي اشده  كنت اسمع وانا في محبسي صوت الصريخ ورأيت الزنازين التي بها ماء حتي نصفها .

وشاهدت اللواء عثمان نصار يضرب علي رجليه وكان الصول الذي يعذبه اسمه صفوت الروبي وكان اللواء عثمان من شدة الالم يقول له في عرضك ياصفوت  قام عسكري بخلع حذائه  وضرب به اللواء عثمان نصار وقال له اسمه حضرة الصول صفوت .

اتحبست 7 شهور حبس انفردي ثم فتحت بعد ذلك الزنازين وذهبت لزنازنة صديق لي كان من السادة الظباط المساجين دخلت عليه الزنزانة وكان امامه بعض الملفات يرتبها وسألته عنها قال ان نائب المامور دفعته وطلب مني ترتيب الدفاتر  .

 

هناك شي لابد من قوله عن المرحوم السادات انه في نصف يوليو 72 طرد الروس من مصر ، لك ان تتخيل  تاثير هذا القرار علينا , فالروس كانوا  يبلغوا عبد الناصر ان الطيارين المصريين كانوا غير اكفاء ولا يصلحوا للطيران كانوا  اساؤا السمعة لنا كطيارين لاقصي درجة .

في يوم من الايام ارسلت لنا روسيا 2 لواء روسي لكي يدافعوا عن مصر وفي احد الايام  واقلعت  8 طائرات روس بطيارين روس  وردارت روسية وتكتيك روسي وتوجيه روسي   اسقط الاسرائيلين منهم 7 طائرات في كمين محكم ومدبر لهم  والطيار الثامن  هبط عندي في مطار انشاص ذيل الطائرة وجناحه  بهما طلقات كثيرة  لدرجة انه لم يستطيع النزول من الطائرة من الصدمه واخرجناه نحن من الطائرة   .

وكنا كقادة الوية  علي اتصال  ببعضنا الاخر  كنا نهنئ انفسنا وفي غاية السعادة بما حدث للروس , بسبب مافعلوه من اساءة السمعة للطيارين المصريين  وجاء السادات في 72 وطردهم من مصر  .

وحدث شي من المعنويات العالية عندما غادروا البلاد علي الرغم من انهم امدونا بالسلاح وبعض التدريبات .

 

وأذكر عندما كنت في اوكرانيا  للحصول علي فرقة قيادة اولية  كان مخطط لنا ان نتدرب علي الطيران المنخفض في مكان علي حدود الصين  . اقسم بالله طيارين القوات الجوية المصرية يستطيعوا ان يطيروا افضل منه .

كانت ساعة الطياران ب 1000 جنيه استريليني  وكل ذلك كان علي حساب  مصر .

قمنا بوقف البرنامج والرجوع لمصر  كنا مجموعة كبيره اذكر منهم الطبلاوي  وفاروق عليش .


 

حرب اكتوبر

 

من 5يونيه الي 73 كانت اقسي فترة علينا من فترة الحرب نفسها  فقد جهزت القوات الجوية علي اكمل وجه لدينا دراسة كاملة عن العدو كان هناك اعداد  يحتاج لمجلدات لشرحه

كان هناك عددا كبيرا  يشارك في اقلاع الطائرة كل يعرف دوره تماما ومدرب عليه  ونعرف امكانيات العدو  ودارسينه  تماما

في الفترة من وقت ما تبلغت بمعاد بدء الحرب كانت فترة صعبة جدا   كنت وقتها بمركز القيادة .

 

 صباح يوم 6 اكتوبر حدث  شي غريب  ليس لدي  اي تفسير له :

وانا في مركز القيادة  رصدت رادريا طائرة استطلاع  ظني انها  99% امريكية  , تقترب من حدود المياه الاقليمية في الاسكندرية لبورسعيد وتعود  ثم من بورسعيد للاسكندرية وهكذا وكان ذلك الساعه  10:30 صباح طبعا استشعرت الخطر الشديد انها تكشف بدء الهجوم فقمت بتبليغ قائد القوات الجوية وقمت بتبليغه انني قادر علي اسقاط هذه الطائرة  (طبعا اقصد الطيارين الموجودين  تحت قيادتي ) فقال لي انتظر ورددت عليه بانه احتمال تكون امريكية  كان رده    انتظر لاتصدر اوامر بصعود طائرات الا عندما ابلغك   , غاب علي  لفترة وبعدها اتصل بي  وقال لي  اطلع اسقط الطائرة  وكان بمجرد ان قال لي ذلك  وجدت الطائرة قد اتخذت اتجاه الشمال واختفت لا اعرف حتي الان هل كانوا يسمعون المكالمة بيني وبين قائد القوات الجوية ولا انها غادرت المنطقه صدفة .

 

 السرب كان السرب 25  كانوا طيارين قتال لايشق لهم غبار  ربنا خلقهم وجمهم في هذا السرب كان منهم ضياء الحفناوي –أحمد عاطف عبد الحي  السرب 25  تخرج منه اعظم طيارين القوات الجوية  السرب 25و26 و27 كانوا طيارين كفء ولكن   كمجموع طيارين كان السرب 25 أعلي كفاءه لدرجة اني  في وسط الحرب ترجيت  قائد القوات الجوية  ان يرجع السرب من وادي قنا  لانشاص ، وبالفعل تم وتمركزت بيه في انشاص   .

عندما اتحدث عن  الابطال ساتحدث عن العساكر التي عبرت يوم 6 بالقوارب المطاطيه ،  الطيارون  ولا شي بالنسبة لهم   (( دول ابطال الابطال  الضباط والعساكر اللي حاربو واستشهدوا  ومنهم من جرح وابطال راس العش والابطال التي ضربت ايلات )) .

كانت البطولة شاملة الشعب المصري باكمله  لااقول القوات المسلحة فقط لان القوات المسلحة جزء من شعب مصر 

 

وفرت القيادة السياسية  للقوات الجوية المعدات الفنية للطائرات علي اكمل وجه لا احد يمكنه ان يقول فيها شي ,حقيقي بالمقارنة بالقوات  الاسرائيلة  كانت اسرائيل جويا متفوقة  ولكننا انتصرنا بفضل الروح المصرية والجبابرة المصريين .

 

ساتحدث عن الضربة الجوية وكانت تشمل 220 طائرة خرجوا من مطارات مختلفة  , السؤال كيف تم التخطيط  لهم التوقيتات الازمة الي ان يصلوا  كانت التوقيتات محددة بالثانية  وموعد الرجوع بالثانية  لان بعدها كان التمهيد النيراني  بالمدفعية 2000 مدفع  فكانت الطائرات لايمكن ان تدخل علي الارتفاع المنخفض  فكان هناك  تنظيم وتخطيط  مع الدفاع الجوي علي اعلي مستوي  وكان لشعبة عمليات القوات الجوية الدور الاكبر .

 

الطيارين الذين ارسلهم الروس قدروا الخسائر عند محاولة العبور 40%   ونحن خسرنا 6 طائرات فقط 2 سوخوي والباقي ميج 21  كانت بعزيمة الضباط والجنود كان  شي مذهل .

 

ردود فعل قادة الاسراب عندما  أبلغتهم بموعد الحرب كان كلمة واحدة التي سمعتها " الله اكبر " 

في المطار الذي كنت به  كان عندي وسائل اتصال بالدشم لما اذعت  ميعاد الحرب  كان مركز القيادة يتهز  من كلمة "الله اكبر"

مثال لاستعداد الفنين والمهندسين في المطارات   حدث وان نزلت طائرة بها عطب كبير وكان يستلزم لاستصلاحه  في الوقت الحالي حوالي 20 يوم تصور حضرتك  اتصحلت  في 48 ساعة بفضل الفنين الابطال .

مرحلة الاعداد لحرب اكتوبر  كنا ندرب الفنين علي اعادة ملئ الطائرات بالوقود  والزيوت وتسليحها  عند هبوطها    كنا وصلنا لفترة زمنية من 10 ل 15 دقيقة اقسم بالله الفنيين الابطال وصلو ل5 و6 دقايق    . لما كنا نعد لهم التدريب كانوا يتسابقون فيما بينهم  علي مجموعات ان من يصل لاقل وقت يحصل علي جائزة مادية  في الكتيب  الروسي كان  كل ذلك  يستلزم  ليس اقل من نصف ساعة  ولكن بروح اكتوبر   تحقق ماحكيته  ويارب الروح دي ترجع تاني لمصر .

كنت قائد لواء ولكني لااستطيع الطيران فكل قائد لواء عليه الجلوس في مقر القيادة يقود العملية بما لديه من امكانيات  وسائل الاتصال الاسلكي  والرادارات والاتصال الارضي  والمراقبة بالنظر .

 احب انوه عن نقط المراقبة بالنظر كانت عبارة عن حفرة بين برملين وبها مجند مؤهلات متوسطة  لديه أمكانيه تمييز طائرات  العدو ، ومعه جهاز لاسلكي عندما يشاهد طائرة فعليه التبليغ لاسلكيا وكان هناك نسق اول ونسق ثاني خلفه بمسافه  .

 

وطبعا  لكي تقلع المقاتلات فلابد من تحديد اتجاه الطائرة المعادية ولكن اذا تم التبليغ علي الهدف من النسق الاول ثم التبليغ عليه   من النسق الثاني  يتم تحديد الاتجاه التقريبي لاتجاه طائرات العدو  ونقط المراقبة بالنظر افادتنا يوم 7 اكتوبر  فقد بلغتنا بالاختراقات المنخفضة للعدو .

نعود لمهمه اللواء الذي اقوده في يوم 6 اكتوبر  كانت اهم مهمة لي هي حماية ميناء الاسكندرية وحماية قطاع عمل  اللواء  فكل  لواء منقسم الي عدة قطاعات عمل علي حسب القاعدة التي يتمركز فيها اللواء  فحماية منطقة عمل اللواء والتعاون مع الالوية التي تجاورني وحدث ذلك  في معركة المنصورة  ارسلت 8 طائرات  ولم يكونوا تحت قيادتي فكانوا تحت قيادة اللواء 104 الذي قام بالعملية .

 بعدها انتقلت  لانشاص وكانت مهمة   عملي حماية قطاع عمل من الاسماعيلية حتي العين السخنة  وطول الجبهة 

وتامين الاهداف الحيوية .

.

 

 Sr71-قصتي مع الطائره

هي طائرة استطلاع  امريكية لونها اسود لذلك تم تسميتها  بلاك بيرد - الطائر الاسود -  تطير علي ارتفاع 30 كيلو سرعتها ثلاث اضعاف سرعة الصوت

وقت الثغرة الطيارة رسمت لي علي الرادار كنقطه  طولها 15 سم  ، في الوقت  اي طائرة اخري كانت ترسم لي كنقطه  طولها  2 سم فقط مما يعني ان الطائره تتحرك علي الرادار بسرعه كبيره جدا جدا مقارنه بالطائرات العاديه

 

فخصصت  اولا دفاع جوي،  والدفاع الجوي اعتذر علي  التعامل معها لانها اعلي من امكانيته  , فتخصصت مقاتلات ( أي تم تخصيص مهمه اعتراضها للقوات الجويه )  ، تحركت الطائره  بطول الجبهه ونزلت للجنوب   ثم بدأت  تصعد  تجاه الشمال مره اخري حيث منطقه عملياتي فكلمت احد الطيارين ((  رضا العراقي ))  واصدرت امر اقلاع  ((  هتصعد ل20كيلو  وتزود سرعتك  لضعف سرعة الصوت انا  تخيلت اني  يمكن ان احسب له وهو صاعد والطائرة  قادمة  ولكن كيف  للميج 21 ان تصل ل30 كيلو  ؟   عندما تصل لهذا الارتفاع فلا يوجد  وقود وبالتالي تبدا في الانهيار الحلزوني  .

فبلغت الطيار  ترتفع لـ 30 كيلو ستجد طائرة سوداء اضربها  الصاروخين محركك هيوقف هتنزل حلزوني   كان رد الطيار هو "حضرتك  عاوز تعمل فيا ايه ؟

طبعا  طلبت من كبير الملاحين  ان يحسب لي متي يبدا  بزيادة السرعة ليصل ل30 كيلو ويكون خلف الطائرة  ب2 كيلو   طبعا كان استحالة ولا اعظم كمبيوتر يفعلها ))

 

طبعا  لم نتمكن من اسقاط الطائرة وكانت صور الاستطلاع حيويه جدا لاسرائيل حيث رصدت منطقه خاليه بين الجيش الثاني والثالث الميداني وعرفت اسرأئيل من اين يمكن ان تحدث الثغرة  .

جاء الينا بلاغ قبل الثغرة بنصب كباري اسرائيلية ناحية العريش ,ودخلت 6 دبابات الي منطقة  الدفرسوار وتم الاستهتار بهم  ثم بدأوا بالدخول باعداد كبيرة بعد ذلك .

احد القادة الكبار اخذ مجموعتين من الصاعقة المصرية  لكي يدمر الثغرة ولكنه لم يتمكن من ذلك  ورجع بعد ان تكبد خسائر في قواته ( يقصد الفريق سعد الشاذلي عندما دفع اللواء 182 مظلات والمجموعه 139 صاعقه )

 

حاول اليهود الاتجاه ناحية الاسماعيلية من الغرب ولكنهم اخذوا علقة موت  ولم يتمكنوا من الدخول .ثم حاولوا الدخول للسويس وكان  في لقائهم ابطال المقاومة الشعبية والجيش الثالث  واخذوا علقة موت ثانية ولم يتمكنوا من الدخول  .

قوات المقاومة الشعبية في السويس دمرت مدرعات العدو ،  فذهب اليهود لكي  يفعلوا عملا اعلاميا  ( شو اعلامي ) والتقطا بعد الصور للدعاية الاعلامية  ، وتم وقف اطلاق النار  التزمت بيه مصر ولم تلتزم بيه اسرائيل حتي يوم 24 اكتوبر

 

 عندما  رجعت لانشاص خلال الحرب  قمت بتخطيط  من 5-6 اشتبكات مع اليهود لم ارحمهم في تلك الاشتباكات وحققت نتائج جيده  وكان معي في انشاص السربين 25 و 26 .فقمت باشتباكات وبتكتيك معين  قمت باختراعه لحمايه طائرات السوخوي 7 في قصف قوات العدو في الثغره

اول اشتباك ضربنا  من  4 الي 5 طائرات   4 طائرات مؤكده ،   والخامسه مصورة في فيلم الطائره في وضع الضرب ولكن الطائره الاسرائيليه غير محترقه فلم احتسبها  أما طائراتنا السوخوي لم يستطع احد ان يلمسها .

في السبع  طلعات السابقه في حماية السوخوي  كانت باستمرار يتم ضرب السخوي  من 2-3 طائرات 

وعندما توليت حمايتها  لم يتم  ضرب سوي طائرة واحدة  وكان سببها ان الطيار  ترك المنطقة  التي نتواجد فيها   واتجه لاتجاه اخر  فقد تم  اعطاء لليهود  درس موجع  , فأبتدأوا في ترتيب  عملية انتقامية  يوم 24 اكتوبر.

وتم تبليغي بمهمة رفع معنويات الجيش الثالث ,  رأيت  علي الرادار أن  الجيش الثالث فوقه  سحابة  من 40 الي 60 طائرة معادية  بتضرب باستمرار طوال الوقت  .

صدرت لي الاوامر  بأن أطلب من اللواء الجوي  الايمن لي واللواء الايسر اي طائرات أريدها لتنفيذ المهمه  فأخذت 8 طائرات من اللواء الايمن و8 طائرات من اللواء  الايسر  و4 طائرات  من ابو حماد ومن عندي 12 فقط  فلابد ان يكون عندي احتياطي  من الطائرت في اللواء ((  القائد اللي  يستخدم كل القوة اللي عنده ويترك المنطقة بدون طائرات  لايمكن ان يكون قائد ))

 فوصل المجموع الي 32 طائرة مصريه ميج 21 مقاتله  .

 

انا قدرت الموقف ان هيكون هناك مقاتلات . انما احمي الجيش الثالث وارفع معنوياته انا لااملك حل سوي حل واحد ان اضحي بالدنيا  كلها لحمايه الجيش الذي عبر القناه وشرفنا .

في هذا الاشتباك خسرت العديد من الطائرات والطيارات لكننا تمكنا من اسقاط العديد من طائراتهم ايضا لكنها كانت اول مره اخسر عدد كبير من الطائرات في اشتباك واحد

وكان يوم 24 هو اخر معارك اللواء 102 الجويه وظل اللواء محافظا علي كفاءته القتاليه واستعداده الكامل لتنفيذ اي أوامر قد تصدر له

دائما هناك نقطة مبهمة عن الحرب بعد 24 حيث يظن البعض انها نهاية الحرب.

لكنها  لم تنتهي عند هذا اليوه , الرئيس السادات قبل وقف اطلاق النار وهو يعلم ماذا سيفعل  ,فقد ابتدا في الاستعانة بالدول العربية كالجزائر ارسلت لنا بعض الطائرات  ويوغسلافيا  ارسلت لنا دبابات  .

وتم حصار الثغرة بثلاث اضعاف قوتها , استلزم لارسال الدبابات والطائرات ثلاث شهور  تقريبا  

وبدأ  وضع خطة تدمير الثغرة , والقوات الجوية  بدات الاستعداد للضربة الرئيسية  بالمقاتلات  والمقاتلات القاذفة وتم تحويل جزء من المقاتلات لمقاتلات قاذفة   حتي طائرةالتدريب اللام  29 حملت صواريخ وقنابل  .

 

وكان ميزان القوة ان القوات التي تحاصر الثغرة ثلاث اضعاف قواتها  .

 

مره اخري تقوم طائره SR 71  بطلعه استطلاع امريكيه لصالح اسرائيل وعلي الفور كانت الصور في البنتاجون وتل ابيب وعم الذعر في امريكا واسرائيل من حجم القوات المصريه حول الثغره وهو ما عرفته من قاده امريكيين بعد الحرب بسنوات طويله

فلو كان تم تدمير الثغرة  طبقا للخطة الموضوعة  (( وانا مسئول عن كلامي  ومستعد للنقاش فيه  ))  لكانت فتحت الطريق امام القوات المصرية انها تصل ل تل ابيب  لانها كانت ستكون بمثابة  تدمير للقوات الاسرائيلية   الموجوده في سيناء .

 

عندما علمت امريكا بأمر خطه تصفيه الثغره ،  ذهب كسنجر للرئيس السادات في اسوان  وابلغه  بالموقف ان لو تم دمير الثغرة لن تقبل امريكا بذلك  لان في هذا   انتصار للسلاح الروسي علي السلاح الامريكي .

وكانت اسرائيل عند امريكا بمثابة الابنة  وقال كسنجر ان لم ات للتهديد ولكن سنقوم بعمل محادثات حقيقية في الكيلو 101 واسرائيل سوف تنسحب  وفعلا حدثت محادثات الكيلو  101تحت  تهديد القوات المسلحة المصرية  لاسرائيل بالكامل   . 

والذي يدل علي ذلك هل اسرائيل احتلت ارض في  السابق  وتركتها بهذه السرعة ؟؟

  لم يحدث ذلك ابدا  لو كانت تعلم ان الثغرة مفيدة  فلن تتركها  ولكن لان ذلك حدث تحت ضغط القوات المصرية .

اود أن أطرح مثال لمعنويات الطيارين في اثناء الحرب

الطيار بهاء فريد  بلغني ان زوجته  في المستشفي تلد  وهي في حالة خطيرة  فتم تبليغ قائد القوات الجوية  فامرني بأن أعطيه سيارتي لكي يذهب لرؤيتها  .

جاء الي مكتبي  بهاء فريد وابلغته   قال لي   : انا  انزل واترك الحرب ؟!!!   .

ورفض بشدة  ، وبعد ذلك قمت بتبليغ قائد القوات الجوية  وتم رعاية زوجته  رعاية كاملة .

 

المثال الاخر وهو الطيار ضياء الحفناوي وهو (( قصة لوحدها  )) كان بطلا بكل المقاييس في كل الاشتباكات

(( حوار البطل ضياء الحفناوي موجود في ملف البطولات بموقع المجموعه 73 مؤرخين ))

 

في الاشتباك  الذي اعطيت لليهود فيه  درسا موجعا  

كان اول  من اسقط طائرة ميراج  وهو من  نشرت جريده الاهرام في صفحتها الاول صورة الطائرة  المحترقه  التي اسقطها

وبعد ذلك اسقط  طائرة فانتوم .

وفي يوم اقلع في مظلة لحماية مقاتلات في اتجاه السويس من انشاص  اسقط في هذه الطلعة   طائرة

وبلغت من كبير الموجهيين ان ضياء الحفناوي لديه وقود قليل جدا   وسوف يهبط في مطار القطامية 

ثم ابلغت ان  العجل الخاص بطائرته لايمكنه النزول   فذهبت لغرفة التوجيه وكان سبب  عدم نزول العجل 

هو من البدايه  عندما اقلع علي سرعة  عالية فعندما نزلت ابوب العجل  حدث بها التواء 

وأغلقت وبذلك لم يمكن  فتحها مرة اخري  لانها اغلقت علي اعوجاج الابواب.

قلت  له استعد انك تقفز من الطائرة  ورد بأن امامه ارض ملائمة للهبوط عليها ببطن الطائرة  قلت له أمرا - هتقفز ياضياء 


ابلغت مطار القطامية بتجهيز له عربة اسعاف   وبعد ساعة ونصف وجدته امامي في قيادة اللواء في انشاص واخرج من جيبه كاسيت التسجيل الخاص بالطائرة  وبه صور ضرب المدافع  ثم اخرج منه الفيلم الخاص باسقاط الطائرة  بعد تحميض الفيلم وجدت الطائرة في الصورة محترقة   فلم استطع ان افعل شي وانا في مركز القيادة الا ان  اخلع ساعتي  واعطيها له  تقديرا وعرفانا علي شجاعته وبطولته .

اتذكر ممن ادوا ادوار  الجندي وبهاء فريد ومشرقي  . وكان عندي في اللواء طيار مسيحي حصل علي نجمة سيناء  بترشيحي له وكان من السرب 26  لانه اسقط طائرتين في أشتباك واحد وحتي الان لا اتذكر اسمه واود لو يذكرني احد بأسمه حتي ابحث عنه والتقيه مره اخري ،  وكان عندي في اللواء الكثير الحاصلين علي نجوم عسكرية .

 

أسئله سريعه عن فتره ما بعد الحرب

ماهي الطيارت التي قمت بقيادتها؟؟

الطائرة البريطانية الهارفرد –الطائرة الروسيه  ياك 11- ميج 15- ميج17- ميج19- ميج 21

 تايجر شارك والاف 16 F20 الامريكيه 

 -f9 -f7-والطائرات الصينيه

 

ما هي مسيره  حضرتك في القوات الجوية  بعد الحرب ؟

 اريد ان اتحدث عن فترة ملحق عسكري في الصين وكوريا الشمالية  ولك ان  تتخيل كيف كانت الصين تحب مصر  واستطعت ان احصل علي  40 طائرة ميج 19

وكتيبتين صواريخ خوشي  وعدد من بطاريات الغواصات .

وكانت علاقتنا مع كوريا الشمالية جيدة جدا , ولكني حزنت علي كوريا لان  شعبها   فقير جدا فنظام الحكم كان هناك  (نظام صاحب المزرعة والباقي عبيد )

بقيت في الوظيفة الملحق سنتين  وتم المد لي بالسنة الثالثة  ثم الربعة وبعد شهرين  وجدت نفسي لااستطيع البقاء فالصين كانت الصين غير الان  كنت هناك من 76حتي 79

 كان اهل كوريا الشمالية يذهبوا  لقضاء  الاجازات في الصين ,ولكني لم استطع العيش اكثر من ذلك في الصين .

عدت لمصر وتوليت منصب رئيس فرع تدريب المقاتلات واخذت درجة زمالة من كلية الحرب العليا  ثم اصبحت نائب رئيس شعبة التدريب فرئيس شعبة التدريب  فرئيس شعبة عمليات القوات الجوية

 وكنت الوحيد في دفعتي  الذي مد  له للبقاء 7 سنوات .

-حضرتك ذكرت فيما قبل انك قابت طيار اسرائيلي في احد المناسبات بعد اتفاقيه السلام  والذي اسقط طائرة

 

الطيار كان اسمه كبركروم كان طيار من القوات الجوية الاسرائيلية  وقال انه ضرب 2 طائرة ميج  17

وطائرة ميج  21 وانا شرحت له كيف ضربت الميراج االاسرائيلية وكانت مناقشة بناءة  .

وكان اليهود يعلمون ان هناك طائرة ضربت في يوم 5 يونيه ويعترفون بذلك  وقال لي انه ضرب الميراج بمنتهي السهولة لان الميراج كانت علي حسب اقواله لايمكن ان تشتبك مع الميج 17 لان الميج 17 تستطيع ضرب الميراج في القتال الجوي .

 

-كيف كانت سمعة الطيار المصر بعد 73 ؟؟

الطيارين المصريين  يعدون علي انهم من اكفء الطيارين في العالم

Space technology واوضح   مثال : زيارة مجلة

لمطار انشاص

جلسو ا معي في المكتب وكنت أسرد لهم ماحدث في 73ولكنهم لم يكونوا منصتين لي فسألتهم هل تريدون مشاهدة الميج 21 وكأني قلت شي عجيبا  فقد وقفوا علي ارجلهم وكانوا متحفزين لرويتها  (الميج 21لم تكن سرا ولكن السر كان في استخدامها )

اخذتهم وذهبنا لدشمة وركبنا السيارة وشاهدوا الطيارة  وكان معي المقدم احمد زيدان ثم بعد ذلك  قلت لاحمد زيدان  اذهب بهم للممر الذي اقلعت منه يوم 5 يونيه  وكان رده (سيادتك ناوي تعمل ايه  ) قلت له (ناوي اعلمهم الادب )

اقلعت واختفيت بالطائرة ورجعت  بالطائرة  ( ونيمتهم علي الارض   ناموا علي الارض من شدة الخوف  )

شكل المرور عندنا مقلوب وعلي ارتفاع منخفض  فخافوا من ان ذيل الطائرة يصطدم بهم , المقدم احمد زيدان قال لي لولا اني معي العساكر لانبطحت ارضا  أيضا

وبعد ذلك عملت عرض بالميج 21

وكانوا امامي كالتلامذة وكتبوا تقرير في المجلة في غاية الجمال عن عظمة القوات الجوية المصرية.

طرت علي الميج كله ماعدا 23 وعلي المقابل ليه بالصيني

.

وصعدت كثيرا علي حاملات الطائرات في النجم الساطع اشتركت كثيرا مع الامريكان وكانوا يقدروا الطيارين المصريين تماما  .

-كيف كان تعليقهم عندما طاروا علي الميج 21؟

عندما طاروا عليها كانوا يسئلون قائدالاسطول السادس كيف يمكن التحكم فيها وسرعتها صفر  والنزول بها ثم زيادة السرعة والارتفاع بها  .

 ضد  الميج 21 لان مناورتها اعلي من الميج  21F16الامريكان صنعوا

ولكنهم كانوا  يتمنون رؤية الميج 21 وهي طائرة  .

هل تولي حضرتك منصب قائد لواء عوض حضرتك عن السجن ؟

لا لاني كنت اؤدي مهمتي   وقلت اني تركت 1200 جنيه استريلني لاعود لمصر واحصل علي  85 جنيه مصري .

لاتعتقد  اني كنت سعيد انا لم اكن غني  ,كنت مبسوط لاني بخدم مصر  ولكن لم اكن غني ماديا  التقدير الاكبر عندما عينت ملحق عسكري دون الحصول علي فرقة ملحقين عسكريين  في ادارة المخابرات الحربية  ولم يحدث ذلك  سوي معي ومع اللواء ابو غزالة  .

 

عندما كنت قائد لواء وذهبت باللواء  لمطار الغردقة لتامين  اول زيارة للرئيس السادات لسيناء 

وبلغت بعدها بالتليفون بتعييني ملحق عسكري  ، بالصين وكوريا الشمالية وماادرك ما كوريا  ليست بلد ولا تمت للبلاد بصلة  .

الخروج من القوات الجوية 

 

انا من تركت القوات الجوية بارداتي ,بعدما عينت رئيس هيئة العمليات  ثم عينت مساعدا لقائد القوات الجوية  واحمد شفيق كان النائب لهيئة العمليات وتولاها بعدي ولكن تسألت ماوصف مساعد القوات الجوية  ؟ وكانت الاجابة  لاشيء

 

فذهبت لمدير ادارة شئون الضباط  وطلبت منه جواب للمجلس الطبي لتحديد لياقتي الطبية  رد عليا مدير الادارة ماذا  حدث ياسيادة اللواء حضرتك لائق مقاتلات

سيادتك الوحيد اللائق مقاتلات  .

قولت له من حقي كضابط اني اطلب جواب عرض

رد مديرادارة الضباط: حضرتك تعلم انك بالذات لا استطيع   ان اتخذ هذا القرار معه انت رقم 4 في القوات المسلحة  .

قلت له ميعاد اللجنة غدا  سأتي لك غدا ان لم تعطني الجواب ساقدم لك ورقة  استقالتي ورد عليا انها لن تقبل  , قلت له  لا يقبلوها ساجلس في بيتي حتي تاتي الشرطة العسكرية للقبض عليا لامتناع علي العمل  واسجن في السجن الحربي انا  متعود عليه .

ذهبت ثاني يوم  وجدت الجواب جاهز وذهبت للمجلس الطبي  ولم يستغرق المجلس نصف ساعة   وقال لي رئيس المجلس جملة لن انساها انت الوحيد الذي رايته  لا يطيق البدلة التي عليه  .

قلت له لاسمح الله هذه البدلة العسكرية شرف لي حتي مماتي  ولكن اليوم لم اعد احتاج اليها .

واخذت  جواب  عدم اللياقة  وذهبت لادارة شئون الظباط  واعطيت له الجواب وقلت له غدا  سانقل للتقاعد

انا  لن انتظر النشرة وكان باقي عليها شهرين   .

وجاء الي شخص ما وقال لي ياسيادة اللواء استمر في مكتبك شهرين لان بعدها امامك منصب  مدني يعادل قائد القوات الجوية او اعلي منه 

وكان ردي لااريد  شيئا  .

ومن وقتها وانا في بيتي  لم امارس اي  عمل  اخر .

لا احد  كان يستطيع تحمل الوضع  الذي كنت فيه  

 

-      حضرتك خدمت مع  اللواء مبارك قائد القوات الجوية  راي سيادتك في شخصه  ؟

كان قائد قوات جوية ممتاز جدا  ولكن كرئيس جمهورية لن اعلق

كان مبارك عقد معنا اجتماعا كقادة الوية  واعطي الينا تفويض في اتخاذ القرارت المناسبة كما يراها قائد اللواء وخصوصا المقاتلات دون الرجوع اليه

ولو اصاب قائد اللواء في قراره  كانت له  ولو اخطا  فهي مسئولية قائد القوات الجوية  وهذه  اعطت الينا روح معنوية عالية جدا   واعطت احساسا لنا انا  ظهرنا مسنود.

 

حضرتك  خدمت مع الفريق صدقي محمود والفريق مدكور ابو العز ما الفروقات بينهم ؟

 

مااستطيع قوله ان الفريق صدقي قد ظلم  ظلما كبيرا وهو كان امل للقوات الجوية ولكن للاسف بسبب صراعات عسكرية ترك  منصبه

الفريق مدكور  بعده الفريق الحفناوي بعده اللواء بغدادي بعده  مبارك ثم  الفريق محمد حلمي   الفريق علاء بركات ثم الفريق شفيق ثم الفريق مجدي شعراوي

 

رأي حضرتك في ان الفريق شفيق قائد السرب الوحيد الذي ظل في المطار ولم يطير ؟

الفريق شفيق كان قائد سرب مستقل  وقائد السرب المستقل بعيد عن اللواء الذي ينتمي اليه هو حلقة الوصل بين قائد اللواء  وطياري السرب  فلايمكن له ان  يترك الارض لان امامه  اتصالات وردارت  وتوجيه وعليه اتخاذ القرار .

قيل لي قبل حرب اكتوبر نبيل شكري لو وضعت قدمك في طائرة  سيشكل لك مجلس عسكري قبل ان تهبط علي الارض

  كون شفيق قائد سرب مستقل وهو مسئول ان يحرك طائرات السرب بقرار من قائد اللواء  لكن لايمكن ان يكون طيار  في نفس الوقت   لانه سرب مستقل بعيد عن اللواءالذي ينتمي اليه .

لكن الفريق شفيق شارك في الاستنزاف  وعمل معي كنائب لرئيس هيئة العمليات .

 

عندما كنا  نتحدث عن 5 يونيو كانت وسائل الاعلام تقول اننا نحتفل بالنكسة 

وانا رددت  عليهم  , نحن لانحتفل بها ولكننا نقول عن حقيقة ماحدث ليس كذبا   بل حقيقة لكي نتعلم الدرس ونعرف اسباب الهزيمة الحقيقية حتي لانقع فيها مرة اخري فمصر لاتتحمل هزيمة اخري

 

احب ان اوضح شيئا في نهاية الكلام  لست  محلل عسكري ولا خبير استراتيجي ولا مؤرخ

ولكنني عملت في القوات الجوية  منذ كنت ملازم ثان حتي لواء طيار  في المقاتلات  وحكيت  ماشاهدته

واخيرا  كل تقديري  الي المجموعة 73  لاني اعلم انكم تعملون بجهودكم الذاتية  دون تمويل من احد ولااستطيع الا انا اقول ربنا يقدرني  حتي افعل شيئا معكم

ولو طلبتم عينيا  ساعطيها لكم  .

وربنا يحمي  مصر  ..

فيديو الجزء الاول من حوار سياده اللواء 

https://www.youtube.com/watch?v=GwXfxrs4O_k&index=3&list=PLMVsbichq-ESDsExT6kpMjdQFi199jd_L


الجزء الثاني من الفيديو 

https://www.youtube.com/watch?v=GZlh-8FIWho&index=2&list=PLMVsbichq-ESDsExT6kpMjdQFi199jd_L

 

 

 

 

 

 

Share
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech