Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
تابعونا علي قناة اليوتيوب 800+ فيديو حتي الان **** تابعونا علي صفحات التواصل الاجتماعي ***** تفاصيل العضوية في المجموعة داخل **** **** أشتركوا معنا في حلاتنا **** الموقع **** استخدم خانة البحث لمعرفة ما تريد بسرعة
  • تعريف بالمجموعة و أعضاءها

     مؤسسة مؤرخي مصر للثقافه ( المجموعة 73 مؤرخين ) المشهرة برقم 10257 لسنه 2016  المجموعه 73 مؤرخين ، مؤسسه ثقافيه للتأريخ والابحاث التاريخيه نشأت عام 2008 - وهي عباره...

    إقرأ المزيد...

بطل الشهر

بطل الشهر /  العميد يسري عمارة 

 

 

الــصـفـحـة الـرئيسيــة

حرب العصابات Guerrilla warfare

اساسيات حرب العصابات

تعرف حرب العصابات بأنها شكل خاص من أشكال القتال يدور بين قوات نظامية، وبين تشكيلات مسلحة تعمل في سبيل مبدأ بالاعتماد على الشعب أو جانب منه، وتستهدف تهيئة الظروف الكفيلة بإظهار هذا المبدأ أو هذه العقيدة إلى حيز التطبيق.

وقد بدأ تبلور حرب العصابات بهذا المعنى على يد الإسبان الذين شكلوا من بينهم عصابات مسلحة لمقاومة نابليون وإزعاجه وإنهاكه بعد هزيمة قواتهم النظامية على يديه

أمثله حرب العصابات

المصدر : ويكيبديا

الاستراتيجية في حرب العصابات :

ولما كانت الاستراتيجية تتأثر بالواقع سلبا وإيجابا، وكان الواقع في حرب العصابات يبدأ بمجموعة صغيرة تؤمن بمبدأ استراتيجية معينة تتيح لها التأمين والنماء حتى تأتي اللحظة التي تستطيع فيها حسم الحرب لصالحها، وهذه المبادئ الاستراتيجية هي:

1 - العمل من خلال تنظيم عقائدي ، مبدأ من مبادئ الاستراتيجية في حرب العصابات هو إدارة الحرب عن طريق تنظيم سياسي قائد، أن هذا هو الفارق بين حرب العصابات وغيرها من أنواع المقاومة الأخرى

2 - تجنب الحسم العسكري. تجنب العمل على كسب الحرب بالوسائل العسكرية البحتة، فهذا الأسلوب فضلا، أنه أكبر من طاقة رجال العصابات. فإنه لايتفق وطبيعة هذه الحرب.

فحرب العصابات هي حرب السياسة في مواجهة القوة، حرب الالتزام العقائدي في مواجهة التجنيد الإجباري، أي أنها حرب الأضعف في مواجهة الأقوى ماديا، ولا سبيل مع هذا الواقع إلا إذا تجنبنا الحسم العسكري واستبدلناه بالحسم السياسي على ما سيجيء.

ولتجنب الحسم العسكري يعمد رجال العصابات إلى إطالة أمد الحرب بأي ثمن، ولو أدى ذلك إلى التراجع المكاني إذ لا يهم هذا التراجع المكاني مادامت الرقعة السياسية تزداد يوما بعد يوم

3 - الحرص على الحسم السياسي . ينبذ رجال العصابات فكرة الحسم العسكري، ولا يرون الحلول النابعة منها إلا حلولا نابعة من فقدان الصبر وتعجل الواقع، فإنهم يحرصون تماما على الحسم السياسي، ويستخدمون في سبيله كل وسائلهم المتاحة. ويعني هذا المبدأ مداومة الضغط السياسي على العدو حتى لا يجد مفرا من التسليم بمطالب العصابات السياسية. وتنحصر مبررات هذا المبدأ في تسليم رجال العصابات بعدم جدوى الوسائل العسكرية وحدها، فضلا عن اقتناعهم التام بأنهم لا يحاربون من أجل غزو مادي، وإنما من أجل تحرير سياسي وفتح عقائدي، ولهذا فإن الحرب بالنسبة لهم تنتهي مع العدو حالما يسلم لهم بأهدافهم السياسية، ويترك لهم حرية العمل على نشرها وتطبيقها.

وأما وسائل تحقيق هذا المبدأ، فأولها تحليل الموقف السياسي العام بدقة، وتحديد عوامل الإيجاب والسلب فيه، ثم العمل على توظيف العوامل الإيجابية وتحييد العوامل السلبية لخدمة الأهداف السياسية المطلوبة. ويراعى في تحليل الموقف السياسي دراسة الأوضاع السياسية المحلية والدولية، كما تدخل في دراسة العوامل السياسية الإيجابية والسلبية دراسة العقائد السياسية لدى كل من الطرفين، وكذا دراسة مدى إيمان الأنصار خاصة، والشعب عامة، بهذه العقائد السياسية، فضلا عن مدى تحالف هذه العقائد مع كل من المستقبل وقواعد اللعبة الدولية. فالإضافة إلى مدى استعداد كل طرف للصمود في سبيلها ومن أجلها أطول مدة مطلوبة

4 -  المرحلية.الناحية الاستراتيجية إلى ثلاث مراحل هي: المرحلة الدفاعية لبحتة، ومرحلة التوازن، ومرحلة الحسم السياسي

5 -الحرص على التأييد الشعبي. وبالنسبة للتأييد الشعبي، فلا يمكن لحرب العصابات أن تقوم ضد إرادة شعبية، أو حتى في ظل لامبالاة شعبية فالتأييد الشعبي هو الحليف الطبيعي لقوات العصابات، ولهذا أجمع مفكرو العصابات على ضرورة الحصول على المساندة الشعبية حتى تنجح حرب العصابات.

وأساس هذا المبدأ أمران : أولهما، احتياج العصابات إلى هذا التأييد الشعبي لتعويض التفوق المادي المعادي، إذ يتيح هذا التأييد - فضلا عن إمكانية النماء - الاندساس والتخفي بين السكان المحليين، والحصول منهم على المؤن اللازمة للاستمرار.

وثانيهما، أن حرب العصابات -كما أوضحنا في حينه - تعتبر حربا سياسية يسعى بها رجالها لتنفيذ برنامج سياسي معين، وجميع البرامج السياسية - كما هو معروف - تحتاج بجوار القيادة والحزب السياسي إلى قاعدة شعبية عريضة ينفذ بها ومن أجلها البرنامج السياسي الموضوع .

وطريق العصابات للحصول على التأييد الشعبي معروف، وينجح بأمرين:

أ - المعرفة الأفضل بالشعب: طبيعته، قيمه، حاجاته الأساسية، دواعي سخطه، ثم توظيف كل ذلك للحصول على تأييده.

ب  - انتهاج المبدأ السياسي الذي يلقى- في لوحته العامة على الأقل - قبولا من القاعدة العريضة للشعب

6 - العمل على الفوز بالتأييد الدولي المناسب.فلابد لرجال العصابات من تأييد دولي مناسب يتيح لهم التمتع بعمق سياسي أرحب، كما يتيح لهم التطلع إلى مستقبل أفضل. خصوصا وأننا نفترض أن رجال العصابات يحاربون عدوا ينتظم رجاله في دولة، وهذه الدولة لابد أن تستجيب لرجال العصابات إذا ما أحسن الضغط عليها بواسطة الدول الأخرى. وللحصول على التأييد الدولي، يعمد رجال العصابات إلى وسائل متنوعة، مثل: إنشاء حكومة مؤقتة، أو فتح مكاتب سياسية في الدول المختلفة، فضلا عن استدرار العطف والتأييد في المحافل الدولية المتعددة. ومن العصابات التي انتهجت أسلوب الحكومة المؤقتة العصابات الجزائرية والفيتنامية، كما أن هذه العصابات نفسها كانت قد فتحت لنفسها مكاتب متعددة، وحولتها فيما بعد إلى سفارات لها في الدول التي وافقت على فتحها لديها.ويعتبر اعتراف الدول المختلفة بمشروعية الأهداف التي يسعى إليها رجال العصابات، فضلا عن حقهم في العيش في ظلها، مطمعا يسعى إليه رجال العصابات بمهمة لا تعرف الكلل.

 -------------------

ويتخذ التكتيك في حرب العصابات شكلين رئيسيين، هما الكمين والإغارة.يراعى السرية التامة، فخطط التحرك، وقواعد الانطلاق الفرعية والتبادلية، فضلا عن الرئيسية بالطبع، لا يجب أن يعرفها إلا نفر قليل. يراعى تجنب النمطية والتكرار عند تنفيذ العمليات التكتيكية المختلفة.- الاندفاع والتهور مرفوضان تماما في تكتيك العصابات.- المفاجأة والسرعة والحسم، أمور مهمة في تكتيك العصابات.- يفضل مهاجمة العدو وهو في حالة التحرك، لسهولة الإيقاع به في هذه الحالة.- يفضل الهجوم على المنشآت المنعزلة لأثرها السيكلوجي، فضلا عما تؤدي إليه من إجبار العدو على الانتشار وتوزيع قواته، بالإضافة إلى توفر المؤن والسلاح بها بكميات كبيرة نسبيا.-

 يجب سحب أسلحة ووثائق القتلى من رجال العصابات.- يجب أن يعتمد رجال العصابات على جهودهم الذاتية للتعيش، فيتفرقون للحياة ويجتمعون للقتال.الكمينميزات معينة أهمها، الاعتماد على الدعم المحلي للسكان في الإخفاء والتمويه والانسحاب وتكديس الأسلحة والمعدات المطلوبة، وكذا تعويض الإمكانيات المادية المطلوبة بالروح المعنوية العالية والذكاء المحلي.

ويقصد بالكمين، الاختفاء في موقع جيد ينتظر تقدم العدو تحت سيطرته، حيث تقتحمه قوات الكمين بغرض إبادة العدو أو الحصول منه على أسرى أو وثائق أو أسلحة أو معدات، فضلا عن إزعاج العدو وإثارته وإرهابه بالطبع.

ولنجاح الكمين بهذا المعنى، تعمد قوات العصابات إلى تقسيم الكمين إلى ثلاث مجموعات، هي مجموعات الملاحظة، والاقتحام، والوقاية وستر الانسحاب.

وفيها ينقسم رجال الكمين إلى أربع مجموعات تحتل كل منها اتجاها جغرافيا معينا وتقبع فيه انتظارا للعدو. فاذا ما جاء العدو وتوسط هذه المجموعات عمدت إحداها إلى إطلاق النار عليه، فإذا ما هجم عليها: انسحبت هي من أمامه بينما تطلق مجموعة أخرى النار عليه، وهكذا تتبادله المجموعات الأربع هجوما وانسحابا حتى تنهار روحه المعنوية ويتجمد في مكانه ثم يقع فريسة سهلة للكمين في النهاية.

ولا يهم الوقت في تنفيذ هذه المناورة، فقد يكون ليلا أو نهارا، إلا أنه يراعي تقصير الأبعاد فيما لو نفذت هذه المناورة ليلا. كما يرى كل من ماوتسي تونج، والجنرال نيجوين فوق جياب قائد جيش التحرير الفيتنامي - فيما سبق - أن من الممكن تنفيذ الكمين بطريقة مركبة يطوق فيها العدو مجموعة صغيرة ثم يكتشف بعد فوات الأوان أنه كان خاضعا لخدعة ماكرة حيث تكون مجموعات كبيرة قد طوقته هو أيضا.

ولا تعليق لنا على هذه الطرق، فكلها صالحة للتطبيق إذا ما روعي فيها تجنب النمطية والتكرار والبلادة في التنفيذالإغارة والفارق الفني بين الكمين والإغارة يكمن في أن الكمين انتظار وترقب في موقع جيد، بينما الإغارة تقدم مدروس إلى هدف مختار بعناية.

ففي الإغارة تتقدم القوة المغيرة مراعية الاختفاء التام على طريق تقدمها نحو الهدف المختار من قبل، ئم تقوم هذه القوة باقتحام هذا الهدف بالأسلوب الذي يناسب المعلومات عنه. وبالطبع فإن الهدف العام لكل إغارة، هو إزعاج العدو وإرهاقه وإرهابه، إلا أن لكل إغارة أهدافا خاصة أخرى قد تكون الحصول على الأسرى أو الوثائق أو الأسلحة أو المؤن أو المعدات أو حتى مجرد تدمير الغرض المستهدف ونسفه--------------------------------------------

إن القتال في المدن يعتبر من أعنف وأصعب القتال ؛ لذا فقد تصبح المناطق المبنية مناطق معارك وساحات قتال بسبب مواقعها المسيطرة على طرق التحرك ولاحتوائها على منشآت صناعية وسياسية قيمة .

إن طبيعة المناطق المبنية أو المدن أو المنازل المعزولة والمحاطة بمساحات صغيرة من الأرض أو المزارع أو الحدائق لها طرق خاصة لمهاجمتها وأيضا المناطق السكنية التي تكون قريبه من بعضها البعض وتحدها شوارع من جانب وحدائق وأرض مزروعة من الجانب الأخر والتي قد تكون مخططه على شكل هندسي مع وجود بعض الفرغات الصغيرة بين تلك المباني قد يختلف أسلوب الهجوم في مثل هذه المناطق تبعا لكثافة المباني إلا أن أساليب الهجوم الرئيسية العامة تبقى هي نفسها.

المهارات الفردية للقتال في المناطق المبنية .

إن نجاح القتال في المناطق المبنية يتوقف بشكل رئيسي على التنظيم الجيد واستخدام عنصر الإسناد بشكل فعال ولا يمكن استخدام الإسناد بشكل ملائم إلا بعد ما يتقن الفرد ما يلي:

1ـ أن يكون الفرد متقنا ومدربا على القتال في المناطق المبنية

2ـ أن يكون الفرد لدية المعرفة الكافية في التحرك داخل المناطق المبنية

3ـ أن يكون الفرد مدربا على كيفية تطهير المناطق المبنية.

4ـ أن يكون الفرد لديه القدرة والمعرفة على كيفية استخدام القنابل اليدوية.

5ـ أن يكون الفرد ذا مهارة وخبرة في اختيار مواقع الرماية لأي سلاح يستخدمه

6ـ أن يتدرب الفرد تدريبا جيدا على كيفية الدفاع ضد الرماية المعادية.

كيفية التحرك داخل المناطق المبنية .

لتقليل التعرض لنيران العدو أثناء التحرك داخل المناطق المبنية عليك أن تقوم بما يلي :

1ـ لا تظهر نفسك كهدف وقم باستخدام الإخفاء والساتر.

2ـ تجنب المرور في الأماكن المفتوحة (شوارع ـ ساحات) وإذا أجبرت على ذلك فعليك التحرك بسرعة لتجنب نيران العدو.

3ـ أختر الموقع الذي يوفر لك الساتر قبل التحرك من موقع لأخر.

4ـ أخف تحركاتك باستخدام (الدخان ـ المباني ـ الأغصان المتشابكة).

5ـ تحرك بسرعة من إلى أخر وبحذر شديد.

6ـ عند التحرك من موقع إلى آخر بالغ الصعوبة استخدم النيران لتغطية تحركك.

طرق التحرك والمراقبة في عمليات المناطق المبنية .

1ـ اجتياز الجدران.

. يجب على الفرد أن يقوم باستطلاع الجانب الأخر الذي سوف ينتقل إليه ومن ثم يقفز بسرعة مع خفض جسمه ولتصاقه فوق الحاجز لكي لا يكون هدفا سهلا للعدو

2ـ المراقبة من زاوية (ركن المبنى).

أ ـ تعتبر الزاوية أو الأركان مكان خطر ويجب على الفرد أن يقوم باستطلاع وتفتيش المنطقة قبل أن يتحرك ويجب على الفرد أن لا يظهر سلاحه من خلف الزاوية حتى لا يكشف عن موقعه .

ب ـ عندما تريد أن تراقب أو تستطلع من الزاوية عليك أن تمتد على الأرض وسلاحك بجانبك وأن يكون رأسك على مستوى الأرض بدرجة تكفي للمراقبة من حول الزاوية .

3ـ التحرك خلف النوافذ.

أ ـ إن النوافذ تشكل خطرا أثناء القتال داخل المباني وذلك من خلال مرور الفرد من أمامها أو إظهار رأسه منها لأنه بذلك يصبح هدفا سهلا للعدو.

ب ـ إن الطريقة الصحيحة للمرور من أمام النافذة هو خفض جسمك بمستوى أقل من النافذة دون أن يكون لك ظهور من فتحة النافذة وأن تكون ملتصق بالجدران لتجنب خطر نيران العدو .

4ـ التحرك خلف نوافذ الدور الأرض والتي تكون منخفضة على مستوى القدم.

أ ـ يجب عليك ملاحظة هذه النوافذ وعدم الجري أو المشي بالقرب منها لأن هذه النوافذ تشكل هدفا جيدا للعدو من داخل المبنى وتكون مراقبة باستمرار من العدو .

ب ـ للتغلب على صعوبة نوافذ الدور الأرضي يجب أن تظل قريبا من جدار المبنى واقفز بسرعة مارا بالنافذة دون أن تعرض ساقيك لخطر نيران العدو .

5ـ استخدم مداخل الأبواب.

أ ـ يجب عدم استخدام مداخل الأبواب كمداخل أو مخارج حيث أنها تكون عادة مراقبة ومغطاة بنيران العدو وأذا استخدم مدخل أحد الأبواب كمخرج فيجب أن يكون التحرك من خلاله بسرعة مع أبقاء جسمك منخفضا بقدر المستطاع .

ب ـ يجب قبل اتحرك من موقعك أن تختار الموقع الآخر مع استخدام النيران للحماية

6 ـ التحرك بمحاذات المبنى.

أ ـ أحيانا لا يمكن استخدام المباني من الداخل كطريق للتقدم لذا فأن الأفراد والوحدات الصغيرة تتحرك خارج المباني . ولهذا يجب استخدام الدخان ونيران الحماية (الإسناد) بشكل مكثف لإخفاء التحركب ـ ولكي تتحرك بشكل صحيح خارج المبنى يجب أن تلتصق بجانب المبنى مع خفض جسمك وأن يكون تحركك بسرعة وبهذا يكون من الصعب على العدو أن يصيبك بنيرانه .

7 ـ التحرك داخل المباني.

عند التحرك داخل المبنى خلال عملية الهجوم يجب عليك عمل الآتي :

أ ـ تجنب الالتصاق بالأبواب والشبابيك .

ب ـ تجنب الظهور كهدف كبير وواضح للعدو أذا أضطرت المجموعة ألى استخدام مداخل المباني .

ج ـ تقدم بسرعة وبمحاذاة الحائط للخروج من الأروقة .

8ـ طريقة عبور المناطق المكشوفة.

إذا أردت عبور منطقة مكشوفة فلا تعبرها بخط مستقيم لأنك بهذا العمل تعرض نفسك لنيران العدو ولمدة طويلة ولكن يجب عليك اتباع الأتي :

أ ـ حدد واستطلع الطريق الذي سوف تسلكه من نقطة إلي أخرى قبل أن تبدا التحرك .

ب ـ اختر الموقع الآخر الذي يوفر لك أفضل الإخفاء والساتر .

ج ـ استخدم الدخان لإخفاء تحركك.

د ـ لا تقطع المسافة بخط مستقيم .

هـ ـ إذا كانت المسافة بين الموقع والآخر بعيدة حاول أن تقطعها على شكل قفزات .

و ـ تقدم تحت ستر من النيران المساندة .

9ـ التحرك إلى مبنى مجاور.

-----------------------------------

Share

مـعـرض الـوثـائـق

مـعـرض الـفـيـديـو

Youtube

Cannot Connect to Youtube Server


Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server

   

 

  

زوار اليوم
زوار امس
زوار الاسبوع
زوار الشهر
اجمالى الزوار
6034
7913
13947
162326
30558322

معرض الصور

المتواجدون حاليا

144 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

اتصل بنا

الراسل 
الموضوع 
الرسالة 
    
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech