Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech
Get Adobe Flash player
تابعونا علي قناة اليوتيوب 800+ فيديو حتي الان **** تابعونا علي صفحات التواصل الاجتماعي ***** تفاصيل العضوية في المجموعة داخل **** **** أشتركوا معنا في حلاتنا **** الموقع **** استخدم خانة البحث لمعرفة ما تريد بسرعة
  • تعريف بالمجموعة و أعضاءها

     مؤسسة مؤرخي مصر للثقافه ( المجموعة 73 مؤرخين ) المشهرة برقم 10257 لسنه 2016  المجموعه 73 مؤرخين ، مؤسسه ثقافيه للتأريخ والابحاث التاريخيه نشأت عام 2008 - وهي عباره...

    إقرأ المزيد...

بطل الشهر

بطل الشهر /  العميد يسري عمارة 

 

 

الــصـفـحـة الـرئيسيــة

عملية بارباروسا

المصدر - ويكيبديا - مع بعض الاضافات والتعديلات والخرائط التوضيحيه من المجموعه 73 

 

عملية بارباروسا (بالألمانية: Unternehmen Barbarossa) هو الاسم الرمزي الذي اطلقته القيادة العامة الألمانية على عملية غزو الاتحاد السوفيتي خلال الحرب العالمية الثانية، بدأ الهجوم في 22 يونيو 1941 بمشاركة 4.5 مليون جندي من قوات المحور على جبهة بطول 2,900 كم.

سميت العملية باسم بارباروسا نسبة إلى الإمبراطور فريدريك الأول بربروسا حيث تقول الأسطورة أن بربروسا سيستقظ من سباته وينقذ ألمانيا حينما تحتاجه. شكلت عملية بارباروسا الجزء الأكبر من معارك الجبهة الشرقية خلال الحرب العالمية الثانية.

 

كانت الدعاية الألمانية تدعي بأن الجيش الأحمريستعد للهجوم على ألمانيا وان غزوهم للأراضي السوفيتيه ياتي كضربه وقائية ومع ذلك فإن كتاب أدولف هتلر "كفاحي" الذي كتبه في سنه 1925-26 أظهر بوضوح اطماعه في غزو الاتحاد السوفيتي وبنائا على معتقداته فان الألمان يحتاجون" Lebensraum "" مجال حيوي" بعبارة أخرى (أرض ومواد خام)، كانت سياسة النازيةتهدف بوضوح إلى قتل وترحيل واستعباد الروس وغيرهم من السكان السلافيين الذين يعتبرون أدنى من الألمان وإعادة إسكان الألمان محلهم وقد سميت هذه السياسة "بالنظام الجديد" التي ذكرت بشكل تفصيلي في "مجلد غورينغ الأخضر" كما أن سياسة النازية هدفت إلى استئصال السكان المتحضرين من الأراضي التي يتم غزوها عن طريق المجاعة مما يؤدي إلى خلق فائض زراعي لتزويد ألمانيا بالغذاء وكذلك إسكان الألمان الذين يعتبرون أعلى شأنا محلهم. أقترح الأيديولوجي الألماني المناصر للنازية ألفريد روزنبيرغ أن الأقاليم السوفيتية الخاضعة لإمبراطورية الرايخ يجب تقسيمها وإدارتها كالآتي:

 

  • أوستلاند (دول البلطيق وبيلاروسيا(

  • أوكرانيا (أوكرانيا والأراضي المجاورة(

  • قوقاز (جنوب روسيا وأراضي القوقاز(

  • موسكو (موسكو ومناطق العاصمة وبقيه روسيا الأوروبية(

  • تركستان (جمهوريات آسيا الوسطى(

 

خلال محاكمات نورمبيرغعام 1946 ذكر ألسر هارتلي شوكروس أنه في مارس من عام 1941 كان هناك تقسيمات أخرى في شرق روسيا تم التخطيط لها غير التي ذكرت وهي كالاتي:

 

  • أورال (وسط وجنوب أورال والمناطق القريبة(

  • سيبريا الغربية (غرب سيبريا ومناطق نوفوسيبيرسك(

  • نوردلاند (المناطق السوفيتية القطبية(

 

هدفت السياسة النازية إلى تدمير الاتحاد السوفيتي ككيان سياسي والتي تاتي بالتطابق مع فكرة"Lebensraum" إضافة إلى ذلك فقد توقع الزعيم الألماني فوائد أخرى من الغزو منها:

 

  • بهزيمة الاتحاد السوفيتي فأن مشكلة قلة الايدي العاملة في المصانع الألمانية ستنتهي بتسريح عدد من الجنود.

  • أوكرانيا ستكون مصدر للزراعة.

  • جعل الاتحاد السوفيتي مصدر لاستعباد الأيدي العاملة.

  • هزيمة الإتحاد السوفيتي سوف تساهم في عزل الحلفاء وخصوصا بريطانيا.

  • اقتصاد ألمانيا بحاجة للنفط الذي سيتم الحصول عليه عبر آبار النفط في الأراضي السوفيتية.

 

في عام 1939 تم توقيع معاهدة "مولوتوف-ريبنتروب" قبيل الاجتياح الألماني السوفيتي لبولندا وهي معاهده "عدم اعتداء" من قبل الطرفين (الألماني والسوفيتي) وهو ما أعلن عنه إلا أن البروتوكولات السرية للمعاهدة ضمت اتفاق تحديد ورسم حدود بين الرايخ الثالث والاتحاد السوفيتي.

هذه المعاهدة أدهشت العالم بسبب المواقف العدائية والإيديولوجيات المتناقضة بين الطرفين، نتيجه لهذه الاتفاقية كانت لألمانيا النازية والاتحاد السوفيتي علاقات دبلوماسية متراصة وتربطهم علاقات تجارية حيث كان الاتحاد السوفيتي يزود ألمانيا بالنفط والمواد الخام بينما تقوم ألمانيا بتزويد الاتحاد السوفيتي بالتكنولوجيا. إلا أنه وبالرغم من الاتفاقية ظل كل طرف يشك بالطرف الآخر وكانت نهايتها الاجتياح الألماني للأراضي السوفيتية.

 

ضمت عملية بارباروسا ثلاث فعاليات أساسية وهي الزحف الشمالي نحو ليننغرادوالاستيلاء الرمزي على موسكووالإستراتيجية الاقتصادية بالسيطرة على آبار النفط في الجنوب خلف أوكرانياوهنا كان موضع الخلاف بين هتلر وجنرالاته حول أي عمليه من الثلاثة ستاتي أولا وأين ستركز ألمانيا قوتها، كان هتلر يعتبر نفسه عبقريا سياسيا وعسكريا حيث خلال مراحل التخطيط لعمليه بارباروسا 1940 و 1941 وخلال نقاشاته مع جنرالات الجيش الألماني كان هتلر يكرر أمره دائما "ليننغراد أولا، حوض دونيتسك ثانيا، موسكو ثالثا". هتلر كان متعجلا في المضي قدما في طموحاته بالغزو نحو الشرق لانه كان على قناعة بان بريطانيا سوف تطلب السلم حالما يسقط الاتحاد السوفيتي بأيدي الألمان.

ذكر الجنرال فـرانز هالدر في مذكراته بأنه بتدمير الاتحاد السوفيتي فإن ألمانيا ستدمر حلم بريطانيا بإلحاق الهزيمة بها."

 

 

Share

مـعـرض الـوثـائـق

مـعـرض الـفـيـديـو

Youtube

Cannot Connect to Youtube Server


Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server
Cannot Connect to Youtube Server

   

 

  

زوار اليوم
زوار امس
زوار الاسبوع
زوار الشهر
اجمالى الزوار
3894
6680
24736
154811
30829497

معرض الصور

المتواجدون حاليا

145 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

اتصل بنا

الراسل 
الموضوع 
الرسالة 
    
Click to listen highlighted text! Powered By GSpeech